الإثنين, 23-يناير-2017 الساعة: 05:33 ص - آخر تحديث: 02:04 ص (04: 11) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الزعيم صالح يكتب .. عدوان غاشم وخيانة وطنية جسيمة
المؤتمرنت
السعودية.. هل ستعلن الحرب على مصر لاستعادة (شرعية) (مرسي) ؟
محمد أنعم
غطرسة الفشل ..!!
عبدالله الصعفاني
انتلجنسيا الشيطان ..!
عباس غالب
أُفول المملكة الوهابية
مصطفى السعيد ٭
رحيل المناضل عبدالسلام العنسي خسارة يصعب استيعابها
طه حسين الهمداني ٭
شعب لا يقهر
هاني غيلان
مؤتمر قادة الداخلية وحنكة ابنها القوسي
عبدالملك الفهيدي
"مضرابة عميان"!!
عبدالله الحسامي
رسالة مشفرة لآل سعود المعتدلين
علوم وتقنية
المؤتمر نت - أعلن نائبا رئيس شبكة فيس بوك للتواصل الاجتماعي أن الشركة ستخفف قيودها إزاء نشر صور ذات محتوى صادم، وذلك بشرط أن تكون هذه الصور متعلقة بالأحداث الراهنة

السبت, 22-أكتوبر-2016
المؤتمرنت -
فيس بوك ستخفف قيودها على نشر الصور الصادمة
أعلن نائبا رئيس شبكة فيس بوك للتواصل الاجتماعي أن الشركة ستخفف قيودها إزاء نشر صور ذات محتوى صادم، وذلك بشرط أن تكون هذه الصور متعلقة بالأحداث الراهنة، وألا تشكل خطرا على السلامة.

قالت شبكة فيس بوك إنها ستبدأ السماح بنشر صور ومضامين قد تكون صادمة إذا كانت تندرج في إطار الأحداث الراهنة، مخففة بذلك قواعدها التي تعتبر صارمة جدا أحيانا.

وكتب نائبا رئيس شبكة فيس بوك جويل كابلان وجاستن أوسوفسكي في مدونة "سنبدأ بالسماح بمزيد من المضامين التي يعتبر الناس أنها مهمة وتستحق أن تكون ضمن الأحداث الراهنة وأنها ذات أهمية للجمهور حتى لو لم تكن تحترم معاييرنا".

وأضافا "ننوي السماح بمزيد من الصور والقصص من دون أن يشكل ذلك خطرا على السلامة أو من دون أن يطلع قصر أو أي شخص آخر لا يرغب بمشاهدتها، على هذه الصور الرهيبة".

وانتقدت فيس بوك مرات عدة لأنها سحبت مضامين اعتبرت صادمة مع أنها كانت ذات أهمية خاصة كان آخرها شريط فيديو للوقاية من مرض السرطان.

وتحظر فيس بوك على مستخدميها البالغ عددهم 1,7 مليار نشر صور عري باستثناء الأعمال الفنية وصور الرضاعة والمحتويات التربوية. وتمنع الشبكة كذلك أي دعوة إلى الحقد أو العنف.


المصدر: وكالات








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "علوم وتقنية"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2017