الخميس, 17-أغسطس-2017 الساعة: 04:53 ص - آخر تحديث: 01:20 ص (20: 10) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
في برقية للزعيم المؤسس ...العواضي: المؤتمر الحارس الأمين للوحدة والنظام الجمهوري
المؤتمرنت
حشد وطني عظيم واتهامات نرجسية ضيقة
عبدالله محمد الارياني
مهرجان المؤتمر وألغام الطابور الخامس
محمد أنعم
فولاذية 24 أغسطس
عبدالناصر المملوح
عن ذكرى تأسيس المؤتمر
فاهم الفضلي
المؤتمر.. والتأسيس لقيم جديدة
عبدالرحمن مراد
الجماهير المؤتمرية تحتشد للمشاركة بالذكرى المؤتمرية
حميد الطاهري
عن صالح وخصومه.. محاكمة مفتوحة ..!!
فتحي الباشا
17 يوليو.. ميلاد وطن
بقلم/ فائقة السيد باعلوي
نستطيعُ معكَ صَبْراً
احمد غيلان
مدرســة صالــح ..!
جميل الجعـدبي
أخبار
المؤتمر نت - حذر نائب في مجلس العموم البريطاني من مجاعة وشيكة تحدق باليمن متهما بلاده بالتواطؤ في خلق هذه المأساة والتي تعد  أسواء كارثه انسانية  داعيا بلاده لتكون على الجانب الصحيح من التاريخ من خلال العمل لمنع حدوثها

الأحد, 19-مارس-2017
المؤتمرنت -
نائب بريطاني: السعودية تقوم بتجويع اليمنيين بشكل بطيء
حذر نائب في مجلس العموم البريطاني من مجاعة وشيكة تحدق باليمن متهما بلاده بالتواطؤ في خلق هذه المأساة والتي تعد أسواء كارثه انسانية داعيا بلاده لتكون على الجانب الصحيح من التاريخ من خلال العمل لمنع حدوثها.

ونقل موقع قناة روسيا اليوم عن مقال نشرته صحيفة الاندبندنت أمس السبت للنائب في مجلس العموم البريطاني، أندرو ميتشل، يتحدث فيه عن مأساة الأطفال في اليمن، ويحث على التحرك من أجل وقف التجويع الذي يتعرضون له.

وأشار الكاتب إلى تجاهل وسائل الاعلام البريطانية لماساة البلد الذي سكانه على بعد خطوة واحدة من المجاعة التي تختلف عن المجاعات الأخرى لأنها من صنع الإنسان، فاليمنيون، على حد تعبيره، ليسوا في مجاعة وإنما يتعرضون للتجويع، وبريطانيا متواطئة في ذلك بسبب سياستها.

وذكر أن بريطانيا في مأزق حقيقي لا يطاق، حيث تسعى المنظمات الخيرية والإنسانية البريطانية إلى الحصول على مساعدات وتوصيل الغذاء والدواء وغيرها من المستلزمات التي اشترتها بأموال الشعب البريطاني إلى اليمن، بينما تشن الحملة التي تقودها السعودية، بدعم من بريطانيا، غارات على الموانئ التي تمر منها هذه المساعدات.

وحذر من مغبة استهداف ميناء الحديدة متهما السعودية بالدفع بعجلة المعارك الي الميناء متجاهلة التحذيرات الكثيرة للمنظمات الخيرية والمسؤولين في منظمة الأمم المتحدة من أن وصول المعارك إلى ميناء الحديدة الرئيسي قد تكون له عواقب وخيمة، إذ أن نحو 80% من الواردات اليمنية المختلفة تمر عبر ميناء الحديدة، ويستورد اليمن 90 % من غذائه، لذلك فإن دماره سيكون كارثيا على الشعب اليمني، مشيرا إلى أن حليفة لندن ألا وهي السعودية تقوم بتجويع اليمن بشكل بطيء.

وأشاد الكاتب بدور لندن في الاستجابة الرائعة في توفير التمويل الضروري لمعالجة الأزمات العالمية كجنوب السودان والصومال، إضافة إلى المساعدات الكثيرة التي قدمتها لأهالي اليمن، إلا أن هذه الجهود تبقى فاشلة وعديمة الجدوى، إن لم يتم حل الأزمة وإقناع حلفاء لندن بالعدول عن الاستراتيجية العسكرية التي تدمر البلد(اليمن)، كما نوه الكاتب بأن لبريطانيا علاقات قوية وتاريخية يمكن أن تفضي إلى تسوية الأزمة.

ويرى ميتشل أنه ليس من مصلحة بريطانيا ولا من مصلحة السعودية أن تجتاح المجاعة اليمن، فالعقاب الجماعي لليمنيين لن يؤثر على الاوضاع الميدانية.

ويحسب موقع روسيا اليوم فقد خلص الكاتب في مقاله إلى أن الحرب لا تسير في الطريق الصحيح، وأنها تضر بسمعة بريطانيا في العالم، وتثير أعداءها.

ودعا الكاتب إلى أن يكون مقاله بمثابة صرخة استغاثة، فضلا عن ضرورة المطالبة بحرية وصول المساعدات إلى ميناء الحديدة وإعادة فتح المجال الجوي التجاري لتجنب أكبر كارثة إنسانية، والإصرار على الالتزام بالقانون والجهود المبذولة لاتخاذ مسار سياسي جديد للخروج من الجمود الحالي الإنساني، وهي الطريقة الوحيدة لمساعدة الحليف السعودي للخروج من الفوضى التي سرعان ما أصبحت مستنقعا.

كما دعا الكاتب حكومته إلى اغتنام الفرصة قبل فوات الأوان لتكون على الجانب الصحيح من التاريخ من خلال العمل لمنع المجاعة في اليمن.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2017