الخميس, 23-نوفمبر-2017 الساعة: 10:42 ص - آخر تحديث: 12:00 ص (00: 09) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
لسلطنة عمان الشكر والامنيات
عبدالملك الفهيدي
الذئاب.. وصالح
عبدالله الحسامي
معسكر الشهيد الملصي
عبدالناصر المملوح
المؤتمر الوطني الـ19 للحزب الشيوعي الصيني: تحقيق الصين دولة قوية وإسعاد الشعوب عالم
بقلم سعادة السفير الصيني لدى اليمن تيان تشي
السيسي يخسر النيل والسويس بعدوانه على اليمن
محمد أنعم
سرطان الصناديق
نبيل عبدالرب
قبيل حشد السبعين .. مقترحات اعلامية
جميل الجعـدبي
حشد وطني عظيم واتهامات نرجسية ضيقة
عبدالله محمد الارياني
عن ذكرى تأسيس المؤتمر
فاهم الفضلي
قضايا وآراء
الأحد, 22-أكتوبر-2017
المؤتمر نت -            بقلم سعادة السفير الصيني لدى اليمن تيان تشي -
المؤتمر الوطني الـ19 للحزب الشيوعي الصيني: تحقيق الصين دولة قوية وإسعاد الشعوب عالم
افتتح المؤتمر الوطني ال19 للحزب الشيوعي الصيني الذي يجتذب انتباه العالم في بكين يوم 18 أكبتوبر، هذا المؤتمر سينظر التقرير للجنة المركزية ال18 للحزب الشيوعي الصيني وسيناقش تقرير العمل للجنة المركزية لفحص الانضباط ال18 للحزب الشيوعي الصيني وسيناقش وإقرار دستور الحزب الشيوعي الصيني (المعدّل)، وسينتخب اللجنة المركزية ال19 واللجنة المركزية لفحص الانضباط ال19. وقدم الأمين العام شي جينبينغ التقرير تحت العنوان "تحقيق انتصار حاسم في إنجاز بناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل، وإحراز انتصارات عظيمة للاشتراكية ذات الخصائص الصينية في العصر الجديد"، حيث لخّص التجارب والإنجازات للتنمية والصعوبات والتحديات في السنوات ال5 الماضية، أشار إلى أن الصين قد دخلت إلى العصر الجديد للاشتراكية ذات الخصائص الصينية وتحول التناقض الاجتماعي الرئيسي للصين إلى التناقض بين حاجة الشعب المتزايدة إلى حياة جميلة والتنمية غير المتوازنة وغير الكافية، وشرح أفكار الاشتراكية ذات الخصائص الصينية في العصر الجديد وطرح الطلب العام للحزب الشيوعي الصيني في العصر الجديد، وقام بالتخطيط للتنمية للحزب والدولة. إن تقرير الأمين العام شي جينبينغ هو آخر إنجاز نظري للماركسية والإنجاز الملموس لأفكار الاشتراكية ذات الخصائص الصينية في العصر الجديد، وإنه يتمتع بالخصائص المتميزة للعصر الجديد، وسيكون وثيقة منهاجية للتنمية الصينية. وبلا الشك أن المؤتمر الوطني ال19 للحزب الشيوعي الصيني سيغير مصير الصين وسيكون له تأثير إيجابي مهم للتنمية في العالم.

في 5 سنوات ماضية منذ انعقاد المؤتمر الوطني ال18 للحزب الشيوعي الصيني، ظلت الجنة المركزية التي تتخذ الأمين العام شي جينبينغ كنواتها تسعى إلى التقدم بشكل مطرد وتتغلب على الصعوبات وحققت الإنجازات التاريخية في طريق الإصلاح والانفتاح على الخارج والبناء الاشتراكي الحديث، حيث حافظ الاقتصاد الصيني على النمو السريع، ازداد الناتج المحلي الإجمالي من 54 تريليون يوان صيني إلى 80 تريليون يوان صيني، وذلك يجعل الصين تبقى في المرتبة الثانية في العالم، وتساهم في التنمية العالمية بنسبة أكثر من 30%. وما يشجعنا أكثر هو أن الأمين العام شي جينبينغ طرح الهدف المتمثل في بناء الصين لتصبح دولة غنية وقوية وديمقراطية ومتحضرة ومتناغمة وجميلة في أواسط هذا القرن، ويوجد مرحلتان لتحقيق هذا الهدف: المرحلة الأولي منذ عام 2020 إلى عام 2035، ستحقق الصين التحديث الاشتراكي على أساس المجتمع الرغيد الحياة من خلال الكفاح ل15 سنة، والمرحلة الثانية منذ عام 2035 إلى أواسط القرن الجاري، ستصبح الصين دولة غنية وقوية وديمقراطية ومتحضرة ومتناغمة وجميلة على أساس التحديث الاشتراكي من خلال الكفاح ل15 سنة أخرى. إن الشعب الصيني سيواصل الالتفاف حول اللجنة المركزية التي تتخذ الأمين العام شي جينبينغ كنواتها وبذل جهوده تحت قيادة الحزب الشيوعي الصيني وتحت إرشاد أفكار شي جينبينغ الاشتراكية ذات الخصائص الصينية في العصر الجديد لتحقيق الأهداف المذكورة أعلاه، لتصبح الصين دولة متميزة من حيث القوة الشاملة والتأثير الدولي وستكون للأمة الصينية موقف أقوي في العالم.

أشار الأمين العام شي جينبينغ في تقريره بوضوح إلى أن الصين تقترب يوما بعد يوم إلى مركز الساحة العالمية وتقدم مساهمات أكبر للبشرية كلها، وطرح الهدف العام للدبلوماسية ذات الخصائص الصينية في العصر الجديد، ألاوهو "بناء نوع جديد من العلاقات الدولية التي تتخذ الاحترام المتبادل والعدالة والتعاون والكسب المشترك كمبدأها وبناء مجتمع ذو مصير مشترك للبشرية"، وأشار إلى 5 اتجاهات رئيسية للعالم المتمثلة في السلام الدائم والأمن الشامل والازدهار المشترك والانفتاح والتسامح والنظافة والجمالة. إن الصين ستواصل بشكل ثابت السياسة الخارجية السلمية المستقلة، وتلتزم بمبادئ السلام والتنمية والتعاون والكسب المشترك، وتقوم بالتعاون مع كل دول العالم على أساس المبادئ ال5 للتعايش السلمي ويدفع عملية بناء "الحزام والطريق" كمنبر جديد للتعاون الدولي، وكل ذلك لتحقيق التنمية المشتركة وخلق مستقبل أجمل للبشرية. وقال شي جينبينغ إن الصين ستواصل التزامها بالقيم الصحيح بين المصالح والعدالة، وستواصل تعزيز التضامن والتعاون مع الدول النامية وطرح الحل الصيني للتحديات العالمية، وتكشف عن الطريق ذات الخصائص الصيني لحل القضايا الساخنة. وفي القضية اليمنية، إن الصين ستواصل موقفها الموضوعي والعادل، وتدعو إلى الحفاظ على سيادة اليمن واستقلاله ووحدته وسلامة أراضيه، وتدعم بثبات عملية الانتقال السياسي وعلمية الإعمار الاقتصادي في اليمن، وإن الجانب الصيني على استعداد لتوسيع التعاون المتبادلة المنفعة مع الجانب اليمني ويعزز بناء "الحزام والطريق" بعد الحرب، خاصة في مجالات التواصل والتبادل وقدرة الإنتاج والتبادل الثقافي لتحقيق الكسب المشترك.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "قضايا وآراء"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2017