الخميس, 20-يونيو-2019 الساعة: 02:45 م - آخر تحديث: 08:02 م (02: 05) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
طواف وأمانيه المريضة!!
يحيى علي نوري
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
الوحدة‮ ‬الثابت‮ ‬الأكبر‮.. ‬وفشل‮ ‬الاحتلال
د‮.‬قاسم‮ ‬محمد‮ ‬لبوزة -
الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬هي‮ ‬الأصل
مطهر‮ ‬تقي -
الوحدة‮ ‬اليمنية
فاطمة‮ ‬الخطري -
الوحدة اليمنية انتصار ضد سيناريوهات التأمر
طه هادي عيضه
عراك‮ ‬مؤتمري‮ ‬خارج‮ ‬أرض‮ ‬المعركة‮!!‬
عبدالجبار‮ ‬سعد‮ ‬
إنما الأمم ...
شوقي شاهر
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬الشعب ‮.. ‬والشعوب‮ ‬لا‮ ‬تنكسر
يحيى‮ ‬محمد‮ ‬عبدالله‮ ‬صالح
عام على قيادة أبو راس للمؤتمر..
حسين علي حازب*
في ذكرى مرور عام لتولي أبو راس رئاسة المؤتمر
فاهم محمد الفضلي
عن انعقاد الدائمة الرئيسية للمؤتمر
توفيق الشرعبي
استلهام‮ ‬قيم‮ ‬الثورة
بقلم‮ / ‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبوراس‮ ‬- رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام
فنون ومنوعات
المؤتمر نت -

المؤتمرنت -
عودة حنان ترك للفن تعرضها لانتقادات لاذعة
أشعلت عودة الممثلة المصرية الشهيرة، حنان ترك، للفن ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، وانقسم المستخدمون بين من أثنى على الفنانة المحبوبة ومن عد رجوعها غلطة لا تغتفر.

وذكرت وسائل إعلام مصرية وعربية أن حنان ترك عادت إلى السينما بعد غياب دام 7 سنوات، بعد أن قدمت آخر أعمالها، فيلم "المصلحة"، مع أحمد السقا وأحمد عز، وإخراج ساندرا نشأت.

وكسرت الفانة المحبوبة ترك حاجز الصمت بمشاركتها بفيلم رعب صوتي بعنوان "النداهة"، الذي يعد أول تجربة مصرية وعربية للسينما الصوتية.

وطالب الكثيرون من مستخدمي الإنترنت الفنانة حنان الترك بضرورة استمرارها في الاعتزال وعدم العودة للفن مرة أخرى، بينما أيّدها آخرون بقولهم، إنها عادت بصوتها فقط وهذا أمر لا عيب فيه.

ويعتمد فيلم "النداهة" على المؤثرات الصوتية التي تأخذ المستمع إلى أجواء التشويق والإثارة والترقب، وتدور أحداثه حول طبيب ذهب إلى الريف ليعيش على ذكريات حبيبته المفقودة.

ويشارك حنان ترك في بطولة فيلم "النداهة" الفنانون: هاني عادل وعمرو القاضي ولبنى ونس، وهو من تأليف وإخراج خالد المهدي.









أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "فنون ومنوعات"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019