الإثنين, 19-أغسطس-2019 الساعة: 09:32 ص - آخر تحديث: 12:22 ص (22: 09) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
الاخوان وعملية قرصنة للمؤتمر في مأرب
يحيى علي نوري
المؤتمر‮ ‬باقٍ‮ ‬وراسخ‮ ‬في‮ ‬الأرض‮ ‬اليمنية
يحيى‮ ‬محمد‮ ‬عبدالله‮ ‬صالح
المؤتمر‮ ‬موحد‮ ‬وقيادته‮ ‬في‮ ‬صنعاء‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي
الاجتماعات‮ ‬المشبوهة‮ ‬وأرخص‮ ‬مافيها‮
‬توفيق‮ ‬الشرعبي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
الوحدة‮ ‬الثابت‮ ‬الأكبر‮.. ‬وفشل‮ ‬الاحتلال
د‮.‬قاسم‮ ‬محمد‮ ‬لبوزة -
الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬هي‮ ‬الأصل
مطهر‮ ‬تقي -
الوحدة‮ ‬اليمنية
فاطمة‮ ‬الخطري -
الوحدة اليمنية انتصار ضد سيناريوهات التأمر
طه هادي عيضه
عراك‮ ‬مؤتمري‮ ‬خارج‮ ‬أرض‮ ‬المعركة‮!!‬
عبدالجبار‮ ‬سعد‮ ‬
إنما الأمم ...
شوقي شاهر
عام على قيادة أبو راس للمؤتمر..
حسين علي حازب*
في ذكرى مرور عام لتولي أبو راس رئاسة المؤتمر
فاهم محمد الفضلي
أخبار
المؤتمر نت - من اجتماع اللجنة العامة

المؤتمرنت -
برئاسة ابوراس ..عامة المؤتمر ترفض المشاركة في لقاء قبرص وتتخذ عددا من القرارات الهامة
عقدت اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام اجتماعا لها برئاسة الشيخ صادق امين ابوراس رئيس المؤتمر الشعبي العام صباح اليوم الاحد في العاصمة صنعاء خصص لمناقشة اخر المستجدات على الساحتين الوطنية والتنظيمية .

وقد بدأ الاجتماع بقراءة الفاتحة على روحي الشهيدين الزعيم علي عبدالله صالح ورفيقه الامين عارف الزوكا وكل شهداء الوطن الذين سقطوا جراء العدوان الغاشم.

ورحب رئيس المؤتمر الشعبي العام الشيخ صادق امين ابوراس بالقيادة الجديدة للمؤتمر وبأعضاء اللجنة العامة الجدد. مؤكدا انهم دماء جديدة تضاف الى قيادة المؤتمر. مستعرضا اخر المستجدات على الساحة الوطنية والسياسية. مشيرا الى سعي قوى تحالف العدوان لممارسة عملية استنساخ للمؤسسات الدستورية وحتى الحزبية من خلال الاموال التي تصرفها على بعض من باعوا الوطن وباعوا انفسهم.

واكد الشيخ صادق امين ابوراس ان هذه المساعي تستهدف اليوم المؤتمر الشعبي العام الذي يتعرض لمؤامرة جديدة من قبل دول العدوان التي تمول بعض الشخصيات للقيام بأفعال تستهدف تمزيق الوحدة التنظيمية للمؤتمر الشعبي العام خصوصا بعد النجاح الكبير الذي حققته الدورة الاعتيادية للجنة الدائمة الرئيسية للمؤتمر الشعبي العام المنعقدة في 2 مايو المنصرم والتي جسدت حرص المؤتمريين على وحدتهم التنظيمية والتفافهم حول قيادتهم.

واكد رئيس المؤتمر ان قيادة المؤتمر ملتزمة بتنفيذ كافة قرارات وتوصيات دورة اللجنة الدائمة علي مختلف المستويات التنظيمية والسياسية وانها ستواجه أي محاولات لشق الصف المؤتمري بحزم وفقا لنصوص النظام الداخلي واللوائح ذات الصلة بحق أي عضو مؤتمري يخالف انظمة المؤتمر او قرارات تكويناته التنظيمية واهمها قرارات اللجنة الدائمة الرئيسية في دورتها الاخيرة .

هذا وقد استمعت اللجنة العامة لعدد من التقارير التنظيمية حيث استمعت الى تقرير مقدم من الامانة العامة تلاه الاستاذ جابر عبدالله غالب الامين العام المساعد للمؤتمر وتضمن استعراضا شاملا للأنشطة التي قام بها الامين العام للمؤتمر الاستاذ غازي احمد علي والامناء المساعدون منذ انعقاد دورة اللجنة الدائمة الرئيسية وحتى اليوم .

كما استمعت الى تقريرالهيئة البرلمانية للمؤتمر قدمه الاستاذ عزام صلاح رئيس الكتلة البرلمانية للمؤتمر في مجلس النواب تضمن الانشطة التي نفذتها الهيئة خلال الفترة الماضية سواء على المستوى التنظيمي وانتخاب قيادة جديدة لها برئاسة الاستاذ عزام صلاح وتوزيع المهام بين اعضاء رئاسة الكتلة او على مستوى نشاط الكتلة البرلمانية في مجلس النواب .

كما قدم الاستاذ جلال الرويشان رئيس الهيئة الوزارية للمؤتمر تقريرا الى الاجتماع عن نشاط الهيئة الوزارية على المستويين التنظيمي والتنفيذي ومشاركتها ولقاءاتها منذ انعقاد دورة اللجنة الدائمة الرئيسية .

كما استمعت اللجنة العامة الى تقرير الهيئة الشوروية الذي قدمه الاستاذ علي السلال رئيس الكتلة الشوروية والذي تضمن استعراضا لما قامت به الكتلة خلال الفترة الماضية على الصعيد التنظيمي او على مستوى مشاركاتها في جلسات ونقاشات مجلس الشورى .

كما قدم الاستاذ نجيب العجي رئيس هيئة الرقابة التنظيمية والتفتيش المالي تقرير الهيئة الى اجتماع اللجنة العامة والمتضمن ما قامت به الهيئة على صعيد تنفيذ قرارات وتوصيات الدورة الاعتيادية للجنة الدائمة الرئيسية للمؤتمر الشعبي العام والتي اكدت على ضرورة اتخاذ الاجراءات اللازمة بحق المخالفين للنظام الداخلي للمؤتمر او اولئك الذين يسعون للإضرار بوحدة المؤتمر التنظيمية واتخاذ الاجراءات بحقهم وفقا لنصوص النظام الداخلي واللوائح ذات الصلة .

وقد اشادت اللجنة العامة بالنجاح الكبير الذي حققته الدورة الاعتيادية للجنة الدائمة الرئيسية للمؤتمر المنعقدة في 2 مايو 2019م وباركت القرارات والتوصيات والنتائج التي خرجت بها الدورة واكدت التفافها ووقوفها خلف قيادة المؤتمر الشعبي العام المنتخبة ،مشددة على ضرورة تنفيذ كافة قرارات وتوصيات اللجنة الدائمة من قبل كافة اطر وتكوينات المؤتمر التنظيمية القيادية والقاعدية .

وثمنت اللجنة العامة النشاط والجهود التي قامت وتقوم بها القيادة العليا للمؤتمر برئاسة الشيخ صادق امين ابوراس رئيس المؤتمر الشعبي العام في سبيل اعادة تنشيط وتفعيل دور المؤتمر سواء على المستوى التنظيمي او على المستوى السياسي والوطني ،مشيدة في الوقت نفسه بالنشاط الذي قامت به الامانة العامة والهيئات النيابية والوزارية والشوروية خلال الفترة الماضية .

وباركت اللجنة العامة نتائج لقاءات الهيئة النيابية وانتخاب رئاسة جديدة للكتلة البرلمانية للمؤتمر ،مشيدة في الوقت نفسه بأعضاء مجلس النواب الذين رفضوا حضور اجتماع سيئون معبرة عن شكرها وتقديرها لموقفهم وتمسكهم بمبادئ المؤتمر وثوابته ولوائحه التنظيمية .

وجددت اللجنة التأكيد على ان مواقف المؤتمر الشعبي العام تعبر عنها قيادته التنظيمية والسياسية وان أي مواقف صادرة باسم فروع المؤتمر الشعبي العام من قبل البعض ممن ليس لهم أي صلة تنظيمية بالمؤتمر لا تعبر عن موقف المؤتمر ومنها البيان المنتحل لصفة فرع المؤتمر في سقطرى ،مشددة في الوقت نفسه على ان أي فروع تنشىء باسم المؤتمر الشعبي العام خارج الوطن بالمخالفة للنظام الداخلي فلا علاقة للمؤتمر بها.

كما ناقشت اللجنة العامة باستفاضة الدعوة الموجهة حول لقاء يعتزم عقده في قبرص نهاية الشهر الجاري حيث اكدت رفضها المشاركة في اللقاء انطلاقا من التزامها بنصوص النظام الداخلي للمؤتمر الشعبي العام واللوائح ذات الصلة.

وشددت اللجنة العامة على ان قيادة المؤتمر الشعبي العام ممثلة برئيس المؤتمر ولجنته العامة وكل تكويناته التنظيمية واعضائه ملتزمون التزاما كاملا بمخرجات وقرارات الدورة الاعتيادية للجنة الدائمة الرئيسية للمؤتمر الشعبي العام المنعقدة في 2 مايو 2019م وليس من حق أي تكوين أو قيادي او عضو مخالفتها او تجاوزها ،مشيرة الى ان المؤتمر الشعبي العام كان وسيظل تنظيما موحدا بقيادته المنتخبة من اللجنة الدائمة الرئيسية المنعقدة في 2 مايو 2019م وليس هناك أي خلافات بين قياداته واذا وجدت تباينات في وجهات النظر ازاء بعض القضايا بين بعض اعضائه فان الجميع ملزم بالاحتكام لنصوص النظام الداخلي واللوائح المتفرعة عنه.

ودعت اللجنة العامة كل المؤتمريين الترفع عن المهاترات والمحافظة على تنظيمهم وعدم المشاركة في اللقاء المزمع عقده في قبرص او الاضرار بوحدة المؤتمر الشعبي العام خصوصا في ظل الغموض الذي يشوب التحضيرات الخاصة باللقاء وعدم الوضوح في الرؤية والاهداف المنشودة من انعقاده .

وعبرت اللجنة العامة عن تقديرها للجهود التي يبذلها الاصدقاء في الاتحاد الاوروبي واملها في ان تتجه هذه الجهود الى توحيد كل القوى السياسية وتحقيق السلام والامن للوطن وايقاف العدوان الغاشم ورفع الحصار الجائر.

هذا وقد ناقشت اللجنة العامة عددا من القضايا المدرجة في جدول اعمالها واتخذت بشأنها القرارات المناسبة .








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019