الخميس, 17-أكتوبر-2019 الساعة: 06:29 م - آخر تحديث: 05:01 م (01: 02) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
في ذكرى الثورة اليمنية الخالدة 26 سبتمبر
بقلم - خالد سعيد الديني *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
عن‮ ‬ماء‮ ‬الوجه
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
الاجتماعات‮ ‬المشبوهة‮ ‬وأرخص‮ ‬مافيها‮
‬توفيق‮ ‬الشرعبي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
الوحدة‮ ‬الثابت‮ ‬الأكبر‮.. ‬وفشل‮ ‬الاحتلال
د‮.‬قاسم‮ ‬محمد‮ ‬لبوزة -
الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬هي‮ ‬الأصل
مطهر‮ ‬تقي -
عربي ودولي
المؤتمر نت - تقرير: أزمة مائية خطيرة تهدد نحو ربع سكان العالم

المؤتمرنت -
أزمة مائية خطيرة تهدد ربع سكان العالم
أفاد تقرير من معهد "وورلد ريسورسز" بأن نحو ربع سكان العالم في 17 دولة بينها الهند والسعودية وباكستان وليبيا يعانون من أزمة مائية خطيرة قريبة من "اليوم صفر". وهذه الدول هي الهند وقطر ولبنان وإيران والأردن وليبيا والكويت والمملكة العربية السعودية وإسرائيل وإريتريا والإمارات العربية المتحدة وسان مارينو والبحرين وباكستان وتركمانستان وسلطنة عمان وبوتسوانا.

يعاني نحو ربع سكان العالم يعيشون في 17 دولة بينها الهند والسعودية وباكستان وليبيا من أزمة مائية خطيرة قريبة من "اليوم صفر" عندما تنضب المياه في الصنابير، على ما جاء في تقرير جديد صادر عن معهد "وورلد ريسورسز".

وقال المعهد إن "الزراعة والصناعة والبلديات تستوعب 80 % من المياه السطحية الجوفية خلال سنة متوسطة" في الدول الـ17 المعنية والواقعة خصوصا في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وهذه الدول هي: قطر ولبنان وإيران والأردن وليبيا والكويت والمملكة العربية السعودية وإسرائيل وإريتريا والإمارات العربية المتحدة وسان مارينو والبحرين وباكستان وتركمانستان وسلطنة عمان وبوتسوانا والهند (ثاني أكبر دولة في العالم من حيث عدد السكان).

وقال رئيس المعهد أندرو ستير "نقص المياه هو أكبر أزمة ولا يتحدث عنها أي شخص. عواقبها تأخذ شكل انعدام الأمن الغذائي ونزاعات وهجرة وعدم استقرار مالي".

وأوضح المعهد: "عندما ينافس الطلب العرض قد تترتب عواقب وخيمة عن موجات الجفاف حتى تلك الصغيرة التي يرجح أن تزيد بسبب التغيير المناخي"، مثل أزمة المياه الأخيرة في كيب تاون وساو باولو وتشيناي.

وثمة 27 دولة مدرجة على قائمة البلدان التي تعاني "أزمة مائية مرتفعة". وتقيس الخريطة التي وضعها المعهد مخاطر وقوع أزمة مياه وجفاف وفيضانات أنهر.


المصدر: أ ف ب








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "عربي ودولي"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019