الأحد, 20-أكتوبر-2019 الساعة: 07:07 م - آخر تحديث: 06:15 م (15: 03) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
في ذكرى الثورة اليمنية الخالدة 26 سبتمبر
بقلم - خالد سعيد الديني *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
عن‮ ‬ماء‮ ‬الوجه
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
الاجتماعات‮ ‬المشبوهة‮ ‬وأرخص‮ ‬مافيها‮
‬توفيق‮ ‬الشرعبي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
الوحدة‮ ‬الثابت‮ ‬الأكبر‮.. ‬وفشل‮ ‬الاحتلال
د‮.‬قاسم‮ ‬محمد‮ ‬لبوزة -
الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬هي‮ ‬الأصل
مطهر‮ ‬تقي -
أخبار
المؤتمر نت - احيت امانة العاصمة  صنعاء الذكرى الثالثة لمجزرة القاعة الكبرى التي ارتكبها طيران تحالف العدوان السعودي في الـ8 من اكتوبر 2016م، حينما قصف بغارتين متتاليتين صالة عزاء آل الرويشان بصنعاء،

المؤتمرنت -
صنعاء .. إحياء الذكرى الثالثة لمجزرة القاعة الكبرى
احيت امانة العاصمة صنعاء الذكرى الثالثة لمجزرة القاعة الكبرى التي ارتكبها طيران تحالف العدوان السعودي في الـ8 من اكتوبر 2016م، حينما قصف بغارتين متتاليتين صالة عزاء آل الرويشان بصنعاء، وهى الجريمة التي استهدفت قرابة 1000 مدنيا مابين شهيد وجريح ضحايا المجزرة التي عرفت اعلاميا بأم الجرائم .

واقيمت الفعالية الخطابية بهذه المناسبة الاليمة امام القاعة الكبرى بحضور رئيس مجلس النواب، نائب رئيس المؤتمر الشعبي العام، يحيى على الراعي، والاستاذ غازي احمد على، الامين العام للمؤتمر الشعبي العام، والدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، رئيس مجلس الوزراء، عضو اللجنة العامة، واللواء جلال الرويشان، نائب رئيس الوزراء، رئيس الهيئة الوزارية للمؤتمر الشعبي العام، عضو اللجنة العامة، والاستاذ محمد حسين العيدروس، رئيس مجلس الشورى، عضو اللجنة العامة، وعدد من اعضاء مجلسي الوزراء والنواب، ومسئولي امانة العاصمة وقيادات الاحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني، وحشد كبير من اقارب واصدقاء ضحايا المجزرة.


واستهلت الفعالية بوضع اكليل من الزهور على مجسم لضحايا القاعة، ثم الوقوف دقيقة حداد لقراءة الفاتحة على ارواح شهداء المجزرة البشعة، قبل ان يردد الحضور النشيد الوطني للجمهورية اليمنية .

واعتبر رئيس مجلس الوزراء د عبدالعزيز بن حبتور، الاحتفاء بهذه المناسبة التزام بمواصلة الثبات والصمود على خطى الشهداء الذين جسدوا كافة محافظات الوطن وجمعتهم قضية واحدة مناسبة تقديم واجب العزاء لآل الرويشان، مشيرا إلى أن العدوان اراد بهذه الجريمة جمع الدماء اليمنية في مناسبة مؤلمة " ومحفّزة لنا لنواصل معركة الشرف والنضال والبطولة والثبات" ،

ولفت بن حبتور إلى تزامن الذكرى الثالثة لمجزرة الصالة الكبرى مع لحظة تاريخية فارقة اثبت فيها الجيش اليمني واللجان الشعبية انهم بعد 5 سنوات تمكنوا من تركيع العالم بقصف عصب الاقتصاد السعودي ، ليصيح العالم متضامنا مع السعودية، رغم انين اليمنيين وجراحاتهم، منوها في هذا السياق إلى سقوط المفاهيم في مواضيع حقوق الانسان.

وقال :"هذه المناسبة تلزمنا جميعا، مجلس سياسي، حكومة، مجلس نواب، مجلس شورى، ان نحافظ على هذا الثبات، ونعتبره ارث الدم الذي ينبغى ان لا ينسى بمرور الاعوام".

وكان حمود عباد، امين العاصمة صنعاء رئيس المجلس المحلي، القى كلمة ترحيبية بالحضور، مشيرا إلى أن ماجرى في الصالة الكبرى هو مجزرة بشعة رافقها صمت وضوء اخضر عربي ودولى، ولفت إلى ان تحالف العدوان اراد ترهيب اليمنيين واخافتهم لكنه انكسر امام عزيمتهم،

وعن أسر الشهداء القى هيثم على احمد الذفيف، نجل احد ضحايا المجزرة كلمة بالمناسبة، فيما القى وزير الدولة وعضو فريق المصالحة الوطنية احمد القنع،كلمة اسر الجرحى، وشروق عبالرحمن الكهالى ، ابنة احد الضحايا، كلمة باللغة الانجليزية..








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019