الإثنين, 01-يونيو-2020 الساعة: 05:05 م - آخر تحديث: 05:05 م (05: 02) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
لا خيار إلا أن نكون معاً
بقلم /صادق بن امين ابوراس - رئيس المؤتمر الشعبي العام
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
جزيرة سقطرى والأطماع الساذجه للغزاة الجدد
أ‮.‬د‮. ‬عبدالعزيز‮ ‬صالح‮ ‬بن‮ ‬حبتور *
الدائمة‮ ‬الرئيسية‮.. ‬عام‮ ‬على‮ ‬الانتصار‮ ‬للقيم‮ ‬والمبادئ‮ ‬الميثاقية‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي‮
يحق‮ ‬للمؤتمريين‮ ‬الافتخار
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
البحث عن الذات
عبدالرحمن الشيبانى
كهرباء الحديدة.. النجاح يبدا من تنظيم الصفوف
عمار الاسودي
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أمام قيادتنا التنظيمية..!!
توفيق الشرعبي
أخبار
المؤتمر نت - الإصابة بنزلات البرد يعزز المناعة ضد “كورونا”

المؤتمرنت -
خبراء: الإصابة بنزلات البرد يعزز المناعة ضد “كورونا”
يعتقد الخبراء أن الإصابة بنزلات البرد يمكن أن تساعد في محاربة فيروس كورونا المستجد مما يزيد الآمال من أن لدى البعض درجة من الحماية.

واكتشف العلماء خلايا يمكنها مهاجمة فيروسات كورونا في مجرى الدم، لدى الأشخاص الذين أصيبوا بنزلات برد ناجمة عن سلالات أخرى من الفيروسات التاجية، بحسب صحيفة ذا صن البريطانية.

ويقول الباحثون إن ذلك يمكن أن يفسر لماذا تتفاوت درجة تأثير الفيروس من مريض لآخر. ومع ذلك، حذر الباحثون من معهد لا جولا لعلم المناعة في كاليفورنيا، من أن نتائجهم لم يتم إثباتها بعد بشكل عملي خارج المختبر.

وبحثت الدراسة التي نشرت في مجلة “الخلية” في الخلايا المناعية المعروفة باسم الخلايا التائية، والتي تختلف عن الخلايا البائية التي تنتج الأجسام المضادة. وبدلاً من الالتصاق بالفيروس، تقدم الخلايا التائية خطاً آخر يستهدف الخلايا المصابة الأخرى.

وعلى غرار الأجسام المضادة، يتم تصنيع الخلايا التائية استجابة للإصابة بالعدوى وتبقى داخل الجسم بعد ذلك.

وقال دان ديفيس، أستاذ علم المناعة بجامعة مانشستر لصحيفة التايمز “عندما تصاب الخلية بفيروس كورونا، يتم تقطيع جزيئات البروتين في الفيروس إلى قطع صغيرة جداً، وتوضع تلك القطع الصغيرة على سطح الخلية. وعندما ترى الخلايا التائية هذه الجزيئات التي لم تكن موجودة في الجسم قبل أن تتكاثر، فإنها تذهب وتستجيب لتلك الخلايا المصابة”.

ودرس الباحثون دماء مجموعة من المرضى الذين تعافوا من فيروس كورونا، ووجدوا أن الخلايا التائية الموجودة في دمهم استجابت للفيروس، واستنتجوا أن التعرض لفيروسات تاجية أخرى مثل فيروسات الإنفلونزا أعد الخلايا التائية بطريقة ما للتعرف على فيروس كوفيد 19.

ويقترح الفريق أن هذه الخلايا يمكن أن تؤثر على قابلية التأثر بالفيروس الجديد، إما عن طريق الحماية من الإصابة به، أو بتخفيف الأعراض التي تظهر لدى المرضى.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020