السبت, 19-سبتمبر-2020 الساعة: 09:13 م - آخر تحديث: 08:00 م (00: 05) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الذكرى‮ ‬الـ‮ ‬(38)..‭‬‮ ‬التأسيس‮ ‬واستشراف‮ ‬المستقبل‮ ‬
بقلم‮ ‬الشيخ‮ / ‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس- رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬ -
التطبيع الإماراتي البحريني مقدمة للتطبيع السعودي مع العدو الصهيوني
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
شكراً.. هكـذا يكون الوفاء..
بقلم الدكتـور/ عصام حسين العابد
ايقونة مؤتمرية
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
"38" ‬عاماً‮ ‬من‮ ‬لحظة‮ ‬التأسيس‮.. ‬وحاجة‮ ‬المؤتمر‮ ‬لشجاعة‮ ‬التحديث‮ ‬
عبدالملك‮ ‬الفهيدي
المؤتمر‮.. ‬المسيرة‮ ‬والموقف
د. ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮
المؤتمر‮.. ‬تنظيم‮ ‬الشعب‮ ‬الرائد‮ ‬وصمام‮ ‬أمان‮ ‬يمن‮ ‬الحرية‮ ‬والديمقراطية
هشام‮ ‬شرف عبدالله
المؤتمر‮: ‬تفرُّد‮ ‬التجربة‮ ‬وتجاوز‮ ‬التحديات‮ ‬وأمل‮ ‬المستقبل‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني‮ ❊‬
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬ضد‮ ‬العدوان‮ ‬والتطبيع‮ ‬
عبدالوهاب‮ ‬يحيى‮ ‬الدرة‮ ❊
المؤتمر‮ ‬في‮ ‬عيد‮ ‬ميلاده‮ ‬الـ38:تَصْغُرُ‮ ‬في‮ ‬عين‮ ‬العظيم‮ ‬العظائم
توفيق‮ ‬الشرعبي
أخبار
المؤتمر نت - ولعل ما يحز في النفس ويبعث على الاسى ان الاحتفاء بالذكرى ال30 لاعادة تحقيق الوحدة اليمنية يأتي هذه المرة والمحتل الجديد ينسج خيوط مؤامراته ليفجر صراعات مستمرة بين ابناء الوطن الواحد

المؤتمرنت -
هنأ ابو راس بالعيد الوطني .. لبوزة يشيد بمواقف المؤتمر في وجه مخططات تمزيق الوطن
تلقى رئيس المؤتمر الشعبي العام الشيخ صادق امين ابو راس برقية تهنئة بمناسبة العيد الوطني الـ30 للجمهورية اليمنية وعيد الفطر المبارك ، من الدكتور قاسم لبوزة نائب رئيس المؤتمر الشعبي العام فيما يلي نضها :

الاخ الشيخ صادق امين ابوراس رئيس المؤتمر الشعبي العام المحترم
يطيب لي ويشرفني أن أهنئكم بالعيد الوطني الـ 30 للجمهورية اليمنية 22 مايو وحلول عيد الفطر المبارك، سائلين الله أن يمدكم بالتأييد والعون، وموفور الصحة والعافية،

كما نسأل الله العزيز القدير أن يعيد هاتين المناسبتين على شعبنا وقد تمكن من طي صفحة العدوان الغاشم بالنصر المستحق على قوى البغي والظلم، بفضل الله وصمود شعبنا ورجاله الميامين الذين سجلوا اروع التضحيات و الملاحم البطولية في مواقع الشرف والعزة والكرامة , دفاعا عن دينهم كرامتهم ووطنهم .

إن تزامن العيد الوطني الثلاثين للجمهورية اليمنية مع حلول عيد الفطر المبارك , يجعلنا نستحضر الدروس البليغة لهاتين المناسبتين على الصعيد الديني والوطني والتي تؤكدان القيم والمبادئ التي تغرس في النفوس روح البذل والعطاء في سبيل الله والوطن والصبر على المكاره والاعلاء لكل ما من شأنه رفعة وعزة وكرامة شعبنا ونصرة قضاياه العادلة وفي مقدمتها مواجهة دول تحالف العدوان بقيادة السعودية والعمل الدؤوب والمسئول من اجل افشال مخططات تقسيم اليمن التي يعملون عليها لإعادة اليمن الى مربع الوصاية والاستعمار .


ولعل ما يحز في النفس ويبعث على الاسى ان الاحتفاء بالذكرى ال30 لاعادة تحقيق الوحدة اليمنية يأتي هذه المرة والمحتل الجديد ينسج خيوط مؤامراته ليفجر صراعات مستمرة بين ابناء الوطن الواحد حتى يسهل عليه الاستئثار بمقدرات اليمنيين ويغذي الصراعات في المحافظات الجنوبية بين فصائل ومليشيات المرتزقة لإستمرار مسلسل اراقة الدم اليمني خدمة لاجندات العدوان التي تستهدف شعبنا ونسيجه الاجتماعي الواحد وتاريخه العريق وثقافته الاصيلة.
.
.
ولعل مايحسب للمؤتمر الشعبي العام وقيادته التي تمثلون رأس هرمها هو وقوفكم الصلب والمبدئي امام مرامي العدوان الخبيثة، وكل مشاريع التمزيق التي تسعى لتعميق الانقسام المناطقي والتأسيس لمرحلة صراع طويلة، تمنع اي حوار داخلي بين الفرقاء يقود الى مصالحة وطنية شاملة والاتفاق على عقد اجتماعي جديد عنوانه القبول بالاخر وتجاوز حالة الصراع القائمة الى شراكة حقيقية نحو بناء يمن امن ومستقر وتحرير الارض في المحافظات الجنوبية التي حتما سينتفض المواطن هناك لطرد قوى الغز والاحتلال وميليشياتها من المرتزقة.
.
إننا نجد في هاتين المناسبتين الدينية والوطنية فرصة لنجدد التأكيد لكم ولشعبنا اليمني أننا سنبقى الى جانبكم بكل عزم وقوة من اجل الحفاظ على كيان ووحدة تنظيمنا الرائد ونصرة قضايا شعبنا ومواجهة مؤامرات التمزيق والتفتيت ومخططات العدوان وادواته من المرتزقة وصولا الى النصر المؤزر والمستحق لشعبنا المظلوم والصابر طيلة خمسة اعوام على فجور العدوان وغطرسته.


وتقبلوا اصدق الامنيات الطيبة

اخوكم / الدكتور قاسم لبوزة
نائب رئيس المؤتمر الشعبي العام








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020