الأربعاء, 08-يوليو-2020 الساعة: 01:11 م - آخر تحديث: 02:31 ص (31: 11) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
لا خيار إلا أن نكون معاً
بقلم /صادق بن امين ابوراس - رئيس المؤتمر الشعبي العام
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
الشورى والأحزاب.. ثنائي‮ ‬لمواجهة‮ ‬الاختلالات‮ ‬وتقوية‮ ‬مؤسسات‮ ‬الدولة
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
حقيقة الصراع على اليمن.. ثلاثة محاور وجغرافيا ثابتة
أ. د. عبد العزيز صالح بن حبتور
تساؤلات فى واقع متشظى
عبدالرحمن الشيبانى
الدائمة‮ ‬الرئيسية‮.. ‬عام‮ ‬على‮ ‬الانتصار‮ ‬للقيم‮ ‬والمبادئ‮ ‬الميثاقية‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي‮
كهرباء الحديدة.. النجاح يبدا من تنظيم الصفوف
عمار الاسودي
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
أمام قيادتنا التنظيمية..!!
توفيق الشرعبي
أخبار
المؤتمر نت - حذرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) من أن ملايين الأطفال في اليمن يمكن أن يصبحوا على حافة المجاعة مع تفشي فيروس كورونا

المؤتمرنت -
يونيسيف: ملايين الأطفال في اليمن على حافة المجاعة
حذرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) من أن ملايين الأطفال في اليمن يمكن أن يصبحوا على حافة المجاعة مع تفشي فيروس كورونا في ظل الحرب المدمرة في البلاد.

وفي تقرير صادر عنها بعنوان (اليمن بعد مرور خمسة أعوام.. الأطفال والنزاع وَ(كوفيد-19) – قالت المنظمة "إنه في الوقت الذي يعاني فيه النظام الصحي المنهار والبنية التحتية في اليمن من صعوبات في التصدي لفيروس كورونا، فمن المرجح أن يزداد إلى حد كبير تدهور الوضع المتردي أساسا بالنسبة للأطفال".

وأشار التقرير إلى إمكانية إصابة 30 ألف طفل إضافي بسوء التغذية الحاد الوخيم المهدد للحياة على مدى الأشهر الستة القادمة، حيث يمكن أن يرتفع العدد الإجمالي للأطفال المصابين بسوء التغذية دون الخامسة إلى ما مجموعه 2,4 مليون طفل، وهو ما يمثل تقريبا نصف كافة الأطفال في البلاد دون الخامسة وبزيادة تصل لنحو 20 بالمائة.

وأوضح إمكانية وفاة 6 آلاف و600 طفل إضافي دون الخامسة لأسباب يمكن الوقاية منها، وذلك بحلول نهاية العام، بزيادة قدرها 28 بالمائة.. لافتا إلى أن النظام الصحي في اليمن يترنح ويقترب من الانهيار، حيث أنه بعد مرور سنوات من النزاع لازالت نصف المرافق الصحية فقط تعمل مع وجود نقص كبير في الأدوية والمعدات والموظفين.

وأكدت المنظمة إن ضعف إمكانية الحصول على المياه وخدمات الصرف الصحي يسهم في زيادة انتشار (كوفيد-19)، حيث لا يحصل حوالي 9,58 مليون طفل على ما يكفي من المياه الآمنة والصرف الصحي والإصحاح البيئي.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020