الإثنين, 26-أكتوبر-2020 الساعة: 09:37 ص - آخر تحديث: 12:25 ص (25: 09) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
رئيس المؤتمر ومواجهة حملات التضليل بالأخلاق والانشغال بقضايا أهم
المؤتمرنت - المحرر السياسي
عن القزم معمر الارياني وامثاله !!
محمد الضياني
فلسطين ‬في‮ ‬فكر‮ ‬المؤتمر‮ ‬وضمير‮ ‬أبوراس‮
توفيق الشرعبي
ما فضحته رسائل هيلاري كلينتون السرّية
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
ثورة 14 ‬أكتوبر‮ ‬المجيدة‮ ‬وسخريات‮ ‬القدر‮ ‬
يحيى‮ ‬العراسي
حتى‮ ‬لا‮ ‬يتسع‮ ‬جهل‮ ‬الأجيال‮ ‬بأيامنا‮ ‬الوطنية
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
الثورة‮.. ‬تكبيرة‮ ‬الصبح‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي
سبتمبر‮ ‬الثورة‮.. ‬العنفوان‮ ‬الذي‮ ‬لن‮ ‬يموت‮ ‬
فاطمة‮ ‬الخطري
26 سبتمبر.. ثورة على الظلام والتخلف وميلاد فجر النور نحو المستقبل
م‮. ‬هشام‮ ‬شرف عبدالله
شكراً.. هكـذا يكون الوفاء..
بقلم الدكتـور/ عصام حسين العابد
المؤتمر‮.. ‬المسيرة‮ ‬والموقف
د. ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮
المؤتمر‮: ‬تفرُّد‮ ‬التجربة‮ ‬وتجاوز‮ ‬التحديات‮ ‬وأمل‮ ‬المستقبل‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني‮ ❊‬
علوم وتقنية
المؤتمر نت - يمكن أن يُعزا سر متوسط العمر المتوقع "لحد كبير" إلى ما نستهلكه في حياتنا من مأكولات ومشروبات. وبشكل عام، يعتبر النظام الغذائي الصحي هو الأفضل لمتوسط العمر المتوقع

المؤتمرنت -
هذا المشروب يحميك من أمراض القلب والسكري
يمكن أن يُعزا سر متوسط العمر المتوقع "لحد كبير" إلى ما نستهلكه في حياتنا من مأكولات ومشروبات. وبشكل عام، يعتبر النظام الغذائي الصحي هو الأفضل لمتوسط العمر المتوقع.

ووفقاً لروسيا اليوم، يمكن تعزيز متوسط العمر المتوقع من خلال شرب شاي ثمر الورد، وهو مشروب عشبي مصنوع من ثمار نبات الورد. ورُبط عدد من الفوائد الصحية بشرب شاي ثمر الورد، أحدها للوقاية من أمراض القلب.

ويحتوي ثمر الورد على تركيز عال من مضادات الأكسدة، مثل فيتامين "سي".

وأظهرت الدراسات كيف يمكن لفيتامين "سي"، أن يقلل من مخاطر الإصابة بأمراض القلب.

ووجدت مراجعة لـ 13 دراسة أن تناول ما لا يقل عن 500 ملغ من فيتامين "سي" يوميا، يمكن أن يحقق انخفاضا كبيرا في الكوليسترول الضار، والدهون الثلاثية في الدم - وهما عاملان من عوامل الخطر للإصابة بأمراض القلب.

ويعد ثمر الورد غنيا أيضا بالفلافونويد، التي ثبت أنها تقلل من ضغط الدم وتحسن تدفق الدم إلى القلب.

وأظهرت بعض الأبحاث أيضا كيف يمكن أن يحمي شاي ثمر الورد من مرض السكري النوع 2.

ووجدت دراسة أجريت على الفئران، التي تتبع نظاما غذائيا عالي الدهون، أن تناول مكملات ثمر الورد على مدى فترة تتراوح من 10 إلى 20 أسبوعا، أدى إلى انخفاض كبير في مستويات السكر في الدم، ومستويات الأنسولين ونمو الخلايا الدهنية في الكبد – وهي عوامل تزيد خطر الإصابة بمرض السكري النوع 2.

ويمكن أن تؤدي السمنة إلى عدد من الحالات الخطيرة والتي قد تهدد الحياة، بما في ذلك مرض السكري النوع 2، وأمراض القلب الناجمة عن فيروس كورونا وبعض أنواع السرطان.

ولكن الدراسات أظهرت أن الورود الوردية من نبات "روزا كانينا"، غنية بمضادات الأكسدة التي تسمى تيليروسايد، والتي قد يكون لها خصائص حرق الدهون.

ووجدت دراسة استمرت ثمانية أسابيع، أجريت على الفئران المعرضة للسمنة، أن القوارض التي تناولت نظاما غذائيا عالي الدهون يحتوي على 1% من مستخلص ثمر الورد، اكتسبت وزنا ودهونا في المعدة أقل بشكل ملحوظ من الفئران، التي لم تتلق المكملات.

وأظهرت الدراسات البشرية نتائج مماثلة.

وكشفت دراسة استمرت 12 أسبوعا، شملت 32 بالغا يعانون من زيادة الوزن، أن تناول 100 ملغ من خلاصة reship يوميا، أدى إلى انخفاض كبير في وزن الجسم ودهون المعدة، مقارنة بمجموعة الدواء الوهمي.

ويُعتقد أن ثمر الورد يساعد في مكافحة شيخوخة الجلد، ويستخدم كمكون في عدد متزايد من منتجات التجميل.

ويحتوي شاي ثمر الورد أيضا على أستازانتين الكاروتين، والذي ثبت أن له تأثيرات مضادة للشيخوخة من خلال المساعدة في منع انهيار الكولاجين.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "علوم وتقنية"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020