السبت, 05-ديسمبر-2020 الساعة: 02:55 م - آخر تحديث: 02:55 م (55: 11) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
رئيس المؤتمر ومواجهة حملات التضليل بالأخلاق والانشغال بقضايا أهم
المؤتمرنت - المحرر السياسي
الظّاهرة الترامبيَّة المتوحّشة إحدى علامات أزمة النّظام الرأسماليّ "الحُر"
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
أمين عام المؤتمر يكتب: الثلاثون‮ ‬من‮ ‬نوفمبر‮ ‬أمل‮ ‬لن‮ ‬ينطفئ‮ ‬
غازي‮ ‬أحمد‮ ‬علي‮ محسن
معهد الميثاق.. وآفاق نشاطه المستقبلي
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
عن القزم معمر الارياني وامثاله !!
محمد الضياني
فلسطين ‬في‮ ‬فكر‮ ‬المؤتمر‮ ‬وضمير‮ ‬أبوراس‮
توفيق الشرعبي
الثورة‮.. ‬تكبيرة‮ ‬الصبح‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي
سبتمبر‮ ‬الثورة‮.. ‬العنفوان‮ ‬الذي‮ ‬لن‮ ‬يموت‮ ‬
فاطمة‮ ‬الخطري
26 سبتمبر.. ثورة على الظلام والتخلف وميلاد فجر النور نحو المستقبل
م‮. ‬هشام‮ ‬شرف عبدالله
شكراً.. هكـذا يكون الوفاء..
بقلم الدكتـور/ عصام حسين العابد
المؤتمر‮.. ‬المسيرة‮ ‬والموقف
د. ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮
المؤتمر‮: ‬تفرُّد‮ ‬التجربة‮ ‬وتجاوز‮ ‬التحديات‮ ‬وأمل‮ ‬المستقبل‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني‮ ❊‬
عربي ودولي
المؤتمر نت - الأمم المتحدة تدعو إلى دعم مسلمي ميانمار

المؤتمرنت -
الأمم المتحدة تدعو إلى دعم مسلمي ميانمار
دعت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، اليوم الثلاثاء، الدول المانحة إلى تقديم دعم دولي أقوى لمسلمي ميانمار اللاجئين ومضاعفة الجهود لإيجاد حلول لهم.

وقال الناطق الإعلامي باسم المفوضية اندريه ماهيستش في مؤتمر صحافي عبر الاتصال المرئي إن الدعوة تأتي عشية مؤتمر المانحين المزمع أقامته الخميس المقبل والمخصص بالكامل لبحث أوضاع مسلمي ميانمار اللاجئين في دول الجوار والنازحين داخل بلادهم.

وأضاف أن هذا المؤتمر سيكون بالتعاون مع الولايات المتحدة الأميركية وبريطانيا والاتحاد الأوروبي لبحث كيفية تنسيق الاستجابة الإنسانية المستمرة لمسلمي ميانمار والتي تواجه عجزا كبيرا هذا العام.

وذكر ماهيستش أن المفوضية تلقت أقل من نصف الأموال المطلوبة حتى الآن في حين أن مناشدة الأمم المتحدة كانت بأكثر من مليار دولار أميركي لتلبية الاحتياجات الإنسانية لصالح مسلمي ميانمار اللاجئين في بنغلاديش.

وأشار الناطق إلى وجود أكثر من 860 ألفا من مسلمي ميانمار يعيشون حاليا لاجئين في مخيم (كوكس بازار) في بنغلاديش منذ أزمة النزوح الأخيرة في عام 2017.

وبين أن البلدان الأخرى في المنطقة تستضيف نحو 150 ألف لاجئ منهم فيما يعيش ما يقدر بنحو 600 ألف مسلم بولاية (راخين) في ميانمار.

ولفت ماهيستش ان معظم مسلمي ميانمار يعيشون في جميع أنحاء المنطقة على هامش المجتمع وبحاجة لضمان وصولهم إلى الرعاية الصحية الأساسية ومياه الشرب النظيفة وإمدادات الغذاء المتواصلة وفرص العمل او التعليم الهادفة.

وشدد على مسؤولية حكومة ميانمار في تهيئة الظروف المواتية لعودة مسلمي البلاد بشكل آمن ومستدام مع مشاركة المجتمع بأسره وفتح وتعزيز الحوار بين سلطات ميانمار واللاجئين واتخاذ التدابير التي تساعد على بناء الثقة.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "عربي ودولي"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020