السبت, 06-مارس-2021 الساعة: 05:26 ص - آخر تحديث: 02:21 ص (21: 11) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
رئيس المؤتمر ومواجهة حملات التضليل بالأخلاق والانشغال بقضايا أهم
المؤتمرنت - المحرر السياسي
مصداقية المؤتمر رافعة قوية لعلاقاته الشعبية
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
في وداع الشيخ أبو بكر سالم شماخ
وليد علي غالب
دعوة‮ ‬مسئولة‮ ‬للإدارة‮ ‬الأمريكية
بقلم‮ :‬غازي‮ ‬أحمد‮ ‬علي الأمين‮ ‬العام‮ ‬للمؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام
دونالد ترامب غادر البيت الأبيض غير مأسوف عليه
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
ببصيرة‮ ‬وحكمة‮ ‬واجه‮ ‬المؤتمر‮ ‬برئاسة‮ ‬أبوراس‮ ‬التحديات
د. أحمد عقبات
مسيرة‮ ‬نضالية‮ ‬متواصلة
عصام عباس العلفي
ثلاثة‮ ‬أعوام‮ ‬من‮ ‬التحديات‮ ‬والنجاحات
بقلم الشيخ/ يحيى علي الراعي
2020م‮ ‬عام‮ ‬مؤتمري‮ ‬حافل
توفيق الشرعبي
المؤتمر الشعبي العام في ثلاثة أعوام
ابراهيم الحجاجي
قراءة‮ ‬تحليلية‮ ‬لمضامين‮ ‬بيان‮ ‬المؤتمر‮ ‬في‮ ‬ذكرى‮ ‬الاستقلال‮ ‬الـ53
أحمد الزبيري
سبتمبر‮ ‬الثورة‮.. ‬العنفوان‮ ‬الذي‮ ‬لن‮ ‬يموت‮ ‬
فاطمة‮ ‬الخطري
المؤتمر‮.. ‬المسيرة‮ ‬والموقف
د. ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮
مجتمع مدني
المؤتمر نت - كشفت دراسة حديثة أن الكمامات تقلل من خطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد بواقع النصف تقريبا - بمتوسط ​​يبلغ حوالي

المؤتمرنت -
الجدل مستمر.. هل تقلل الكمامات خطر كورونا؟!
كشفت دراسة حديثة أن الكمامات تقلل من خطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد بواقع النصف تقريبا - بمتوسط ​​يبلغ حوالي 45 بالمئة.

وقال كلاوس فيلده الخبير الاقتصادي في مدينة ماينتس الألمانية وأحد معدي الدراسة التي نُشرت في دورية "بانس"، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية: "هذا يعني 55 بدلا من 100 إصابة جديدة... أو بوضوح أكثر: بدلا من 20 ألف إصابة جديدة يوميا، سيكون لدينا بدون كمامات حوالي 38 ألف إصابة... على الجميع ارتداء الكمامات لحماية أنفسهم والآخرين من العدوى".

وقام فيلده مع ثلاثة خبراء آخرين في الاقتصاد بتحليل بيانات دراسة خاصة أجريت في مدينة "ينا" الألمانية ومقارنتها ببيانات من مدن ألمانية مماثلة. وفي مدينة "ينا" بولاية تورينجن، تم تطبيق إلزام ارتداء الكمامات الواقية - مصحوبة بحملة دعائية عامة - في 6 أبريل الماضي، أي قبل حوالي ثلاثة أسابيع من معظم المناطق والمدن الألمانية الأخرى. وقال فيلده: "كانت تلك ضربة حظ شديدة يتمناها المرء في كثير من الأحيان حتى يتمكن من رؤية مسارات العدوى في الواقع".

وقارن العلماء بين "ينا" ومدن مثل ترير ودارمشتات وكلوبنبورج وروستوك. وكانت نسبة الإصابة والكثافة السكانية ومتوسط ​​العمر ونسبة كبار السن وتوافر الأطباء والصيدليات في هذه المدن، مماثلة لتلك الموجودة في "ينا"، وقال فيلده: "رصدنا ما كان يحدث في "ينا" ومناطق المقارنة بعد ثلاثة أسابيع من تطبيق إلزام ارتداء الكمامات".

ومن أجل استبعاد تأثيرات أخرى، أخذ العلماء قواعد أخرى طبقت في ألمانيا خلال هذا الوقت في عين الاعتبار. قال فيلده: "لم تكن هناك تغييرات في اللوائح في "ينا" وتورنجن قبل ثمانية إلى اثني عشر يوما من 6 أبريل وعقبه بنفس الفترة... لقد صار بذلك واضحا أننا نستهدف تأثير الأقنعة. لا يمكننا استبعاد تغييرات أخرى في السلوك تماما عبر ما يسمى بتأثيرات الإشارة"، موضحا أن أحد هذه التأثيرات هو أن الناس يتصرفون بشكل عام بحذر أكبر في ظل وجود كمامات.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مجتمع مدني"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2021