الجمعة, 06-ديسمبر-2019 الساعة: 07:32 م - آخر تحديث: 06:46 م (46: 03) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
موقفنا‮ ‬المنتصر‮ ‬للاستقلال‮ ‬
يحيى‮ علي ‬نوري
أبورأس والراعي مسيرة نضال وتضحية
د. على محمد الزنم
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
قضايا وآراء
المؤتمر نت - مطهر لقمان
بقلم-مطهر لقمان -
وإنا لفراقك يا (أبا عمار) لمحزونون
بعد رحلة كفاح طويلة وشاقة مثقلة بقدر هائل من الألم.. وقدر ضئيل من الأمل الخافت، المتقطع.. دامت لأكثر من أربعين عاماً.
وضع الصبور الباسم – ياسر عرفات- حمله الذي أنهك ظهره.
وبعد أن قضي جزءاً كبيراً من عمره محلقاً في السماء.. يتبع بريق الأمل حيثما لاح له..من أقصى الأرض إلى أقصاها.
توفي ياسر عرفات بعد أن أروى بدمعه ودمه وآلامه وآماله أشجار زيتون فلسطين لتنمو.. وتستمر تنمو، حتى تغطي أغصانها وثمارها يوماً ما كل شبر من تراب فلسطين، من البحر إلى النهر.
v على مدى الأربعين عاماً.. استمر رافعاً لراية الحق المسلوب والعدل المفقود في كل بلدان، ومدن، ومحافل العالم، حتى أضحى معظم سكان الأرض وعلى نحو تلقائي يختزلون في ذاكراتهم صورة وهيئة "ياسر عرفات" بغترته المطرزة بالسواد وبزته الداكنة.
v تلاشت كل الاختلافات وبقيت عظيماً بشهادة كل قادة العالم.. وبكل لغات الأرض نطقوا بأبلغ عبارات التمجيد لمسيرتك وكفاحك الذي طال واتسع ليكون أمثولة كل أحرار العالم في سفر التاريخ الإنساني المعاصر.
حرمك الله يا "أبا عمار"
رحمك الله يا" أبا عمار" كم قاسيت وكم كابدت من خذلان وكيد بعض بني قومك قبل عدوك.. نيابة عنك يا "أبا العرفان" نقول:
شكراً، شكراً، لفرنسا التي كان وقع وفائها على قلب كل مواطن عربي أبلغ واثمن من حال الكثير من بني قومنا.
وإنا لله وإنا إليه راجعون..
-عضو اللجنة الدائمة للمؤتمر الشعبي








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "قضايا وآراء"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019