السبت, 08-أغسطس-2020 الساعة: 09:57 ص - آخر تحديث: 10:23 م (23: 07) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
لا خيار إلا أن نكون معاً
بقلم /صادق بن امين ابوراس - رئيس المؤتمر الشعبي العام
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
الدور‮ ‬الأميركي‮ ‬في‮ ‬العدوان‮ ‬على‮ ‬اليمن
غازي‮ ‬أحمد‮ ‬علي*
عن لجنة تقييم استهداف العدوان للمدنيين
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
إسقاط تمثال جورج واشنطن وضرورات التغيير الإنساني في العالم بِرُمَّته
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
تساؤلات فى واقع متشظى
عبدالرحمن الشيبانى
الدائمة‮ ‬الرئيسية‮.. ‬عام‮ ‬على‮ ‬الانتصار‮ ‬للقيم‮ ‬والمبادئ‮ ‬الميثاقية‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي‮
كهرباء الحديدة.. النجاح يبدا من تنظيم الصفوف
عمار الاسودي
خمس‮ ‬سنوات‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬اليمني
الفريق‮/‬ جلال‮ ‬الرويشان
بعد‮ ‬خمس‮ ‬سنوات‮ ..‬لا‮ ‬حل‮ ‬إلا‮ ‬بإيقاف‮ ‬العدوان‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني
العطار .. في رحاب الخالدين
بقلم: عبيد بن ضبيع
اقتصاد
المؤتمر نت - مبنى البنك المركزي اليمني
المؤتمرنت- متابعات -
محافظو البنوك العربية يشيدون بالإصلاحات المصرفية في اليمن
أشاد محافظو البنوك المركزية ومؤسسات النقد العربية بالنجاحات التي حققتها الإصلاحات المصرفية في اليمن ، والأدوات والوسائل النقدية التي استخدمها البنك المركزي اليمني في تحقيق الاستقرار النقدي وتنمية القطاع المصرفي .
جاء ذلك خلال اجتماعات الدورة الاعتيادية الـ29 لمجلس محافظي المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية التي بدأت اليوم في بيروت, والتي استعرض فيها أحمد عبدالرحمن السماوي محافظ البنك المركزي اليمني تجربة اليمن في مجال السياسة النقدية وإصلاح القطاع المصرفي, والنجاحات التي تحققت في هذا الصدد خلال العشر السنوات الماضية.
ويتضمن برنامج الدورة عدد من الموضوعات ذات الصلة باهتمامات المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية, بالإضافة إلى مناقشة تقرير الأمانة العامة للمجلس عن أعمال المجلس خلال الفترة السابقة وتوصيات الاجتماع الـ14 للجنة العربية للرقابة المصرفية التي تضم المسؤولين عن الأجهزة الرقابية في المصارف المركزية ومؤسسات النقد العربية, ودورها في تقوية أطر الرقابة المصرفية في الدول العربية.
كما ستستعرض الدورة نتائج الاجتماع الأول للجنة العربية لأنظمة الدفع والتسوية وهي اللجنة التي أنشئت استجابة للقرار الصادر عن المجلس في دورته الأخيرة المنعقدة في سبتمبر 2004 بغرض التنسيق وتبادل الخبرات بين الدول العربية في مجال تطوير أنظمة الدفع والتسوية, إلى جانب استعراض التقرير الاقتصادي العربي الموحد لعام 2005 والخاص بالتطورات التي شهدتها اقتصاديات الدول العربية خلال عام2004 .
وكان فؤاد السنيورة رئيس مجلس الوزراء اللبنانى قد دعا في افتتاح أعمال الدورة, القطاع المصرفي العربي إلى لعب دور أساسى فى عملية التنمية من خلال اعتماد أفكار وأدوات جديدة تساعد وتشجع على استقطاب رؤوس الاموال العربية وتوظيفها فى خدمة التنمية الإقليمية والوطنية .
وارجع توفيق بكار محافظ البنك المركزي التونسى- رئيس الدورة,التحسن الاقتصادي الملحوظ الذي حققته معظم الدول العربية, الى الإصلاحات التى اتبعتها خلال السنوات الأخيرة, والمتمثل بتحقيق استقرار الاقتصاد الكلى من خلال السيطرة على التضخم المالى والمحافظة على التوازنات الخارجية والداخلية فى مستويات مقبولة, وهو ما أكسبها القدرة على التفاعل مع متغيرات المحيط الخارجى.
فيما اعرب جاسم المناعى رئيس مجلس ادارة صندوق النقد العربى عن ارتياحه لاستمرار تحسن الاوضاع الاقتصادية لمعظم الدول العربية والتى يعكسها التقرير الاقتصادى العربى الموحد سواء فيما يتعلق بمعدلات النمو الاقتصادى أو بالتوازنات الداخلية والخارجية أو غيرها من المؤشرات الاقتصادية الاخرى.
المصدر سبأ








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "اقتصاد"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020