الإثنين, 23-سبتمبر-2019 الساعة: 01:18 ص - آخر تحديث: 01:00 ص (00: 10) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
أبو راس.. أنموذجاً
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
الاجتماعات‮ ‬المشبوهة‮ ‬وأرخص‮ ‬مافيها‮
‬توفيق‮ ‬الشرعبي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
الوحدة‮ ‬الثابت‮ ‬الأكبر‮.. ‬وفشل‮ ‬الاحتلال
د‮.‬قاسم‮ ‬محمد‮ ‬لبوزة -
الوحدة‮ ‬اليمنية‮ ‬هي‮ ‬الأصل
مطهر‮ ‬تقي -
الوحدة‮ ‬اليمنية
فاطمة‮ ‬الخطري -
الوحدة اليمنية انتصار ضد سيناريوهات التأمر
طه هادي عيضه
عراك‮ ‬مؤتمري‮ ‬خارج‮ ‬أرض‮ ‬المعركة‮!!‬
عبدالجبار‮ ‬سعد‮ ‬
إنما الأمم ...
شوقي شاهر
عام على قيادة أبو راس للمؤتمر..
حسين علي حازب*
مغتربون
المؤتمر نت -

المؤتمرنت – ماليزيا -وضاح العبسي -
لجنة مجلس النواب تلتقي بطلاب اليمن في ماليزيا
عقدت لجنة مجلس النواب الزائره لماليزيا برئاسه الدكتور علي المخلافي مساء اليوم لقاء بالطلبة اليمنيين الدارسين في الجامعات الماليزية الواقعة في كوالالمبور و ضواحيها للإطلاع على أوضاع الطلاب و الإستماع للصعوبات التي تواجههم .
و أكد الدكتور علي المخلافي في كلمته أن من مهام اللجنة الإستماع للطلاب وجهاً لوجهة و حصر قضاياهم العامة و كذا الخاصة و العمل على مراجعتها و حلها مع الملحقية أما المشاكل المرتبطة بالوزارة سيتم إستدعاء وزير التعليم العالي بعد رفع تقرير الى رئاسة مجلس النواب لعرضها علية من أجل وضع الحلول المناسبة .
و أفتتحت مداخلات الطلاب بتوضيح ان مشكلة الطلاب في ماليزيا تتطلب تحديث قانون البعثات إضافة الى أن نفقات الملحقية الثقافية المالية وصلت الى 500 الف دولار كرواتب مستشارين و نفقات تشغيل بالتجاوز خلال سنة واحدة و ان لو ارسلت لجنة من وزارة التعليم العالي كل 3 اشهر تسلم الطلاب مستحقاتهم لكان أوفر لها بكثير و عند بدأ طرح قضايا تزوير في الملحقية الثقافية قطعت المداخلة من أحد الطلاب بحجة أنها أستهداف شخصي للمستشار الثقافي رغم وجود الوثائق التي تثبت صحة ذلك .
من بعدها أستمرت مداخلات الطلاب بطرح القضايا العامة القاها محمد المشرقي تتمثل في شحة المساعدة المالية التي يتقضاها الطالب كل ثلاثة أشهر رغم تأخر موعد صرفها الى 4 أشهر و عدم كفاية الرسوم الدراسية السنوية لتغطية تكاليف المقعد الدراسي ، إضافة الى إرسال طلاب للدراسة بقرارات إيفاد دون إعتماد مالي الأمر الذي يضطرهم الى مكابدة مشقة الحياة في دولة مرتفعة المعيشة كماليزيا أو تنزيل مستحقاتهم دون إشعار مسبق و عدم وجود مركز متخصص في الوزارة لترجمة الشهائد الصادرة باللغة الإنجليزية من أجل معادلتها و طالب المشرقي بمراعاة طلاب الدكتوراه في تمديد فترة الإيفاد لإن نظام البحث في الجامعات يستغرق وقت طويل.
هذا و قد طرح الطالب محمد عبدالفتاح السامعي بأسم طلاب التبادل الثقافي الدفعة الأخيرة قضية زملائه بأنهم أبتعثوا الى جامعة خاصة و غير متخصصة بتخصصاتهم العلمية رغم أن معدلاتهم فوق نسبة 93% و حينما تواصلوا مع الوزارة رد عليهم مدير البعثات بوزارة التعليم العالي بأن عليهم العودة لليمن هذا وقد رفع طلاب التبادل الثقافي كشف بمطالبهم الى لجنة مجلس النواب ، وقد رد الدكتور صالح السنباني عضو مجلس النواب أنه سيتبنى قضيتهم و سيتابعها مع زملائه افراد اللجنة مع وزير التعليم العالي و دعا السنباني الطلاب بأن اللجنة مستعدة الى سماع الجميع و أن لا يترددوا في طرح قضايهم و ان اللجنة مستعدة لإستقبال أي طالب حتى في مقر إقامتها من اجل الإستماع للطلاب .
و أثير موضوع إستمرارية الطلاب الراغبين في مواصلة دراستهم و تأخير إجراءات المعاملة في الوزارة مما يضطر بالطلاب التى تحمل نفقات المعيشة على حسابهم الشخصي او العودة الى اليمن رغم حصول بعضهم على درجات الإمتياز بالمعدل الكامل 4.
و طرحت قضية تقصير الملحقية الثقافية في تأدية مهامها لعدم وجود علاقات مع الجامعات الماليزية الأمر الذي فتح الباب أمام المكاتب الخاصة للقيام بدور التعامل مع الجامعات في إخراج قبولات دراسية تصل أسعارها الى 300 دولار للقبول الواحد ، و أضاف أحد الطلاب بأنه وقع ضحية لوعود الملحقية الثقافية عندما أخبرته بأن رسوم الجامعة تساوي السقف المعتمد من الوزارة ليتفاجأ بأن الرسوم مرتفعة و علية مديونية 2500 دولار مما اضطر الى النقل الى جامعة أخرى و طالب بأن تتحمل الملحقية دفع مبلغ المديونية كون جواز سفره ما يزال محجوزاً في الجامعة.
أما أنور الشميري فقد طرح قضية دعم المدرسة اليمنية في سيردنج لأن الطلاب اليمنيين لا توجد لديهم الإمكانيات المادية لتسجيل أبنائهم في مدارس خاصة أجنبية و دعا اعضاء مجلس النواب الى زيارة المدرسة .
و من جهة أخرى دعا الدكتور محمد يحي الشرفي عضو مجلس النواب أبنائه الطلاب على ضرورة التركيز على التحصيل العلمي و أن يظلوا أبناء وطن واحد في بلاد الغربة بعيداً عن الحزبية لأن الوطن ينتظرهم من أجل تحقيق التنمية، و أضاف الشرفي بأن لجنة مجلس النواب ستبذل ما بوسعها من أجل معالجة قضايا طلاب ماليزيا .
و في رد اقبال العلس المستشار الثقافي الموقف عن العمل بقرار وزير التعليم على مداخلة طلاب التبادل الثقافي بأنه اخبرهم من أول يوم وصلوا فية لماليزيا أن منح التبادل الثقافي لا تميزهم بشئ بل على العكس عقاباً لهم و انه لم يرسل أي طالب الى جامعة لا يرغب فيها الطالب و انه سبق وان أشعر الوزارة بأن المقاعد الدراسية المجانية هي من جامعات خاصة و في رده على مداخلة احد الطلاب بأن الملحقية الثقافية لا يوجد معها علاقات مع الجامعات قال أن الملحقية يوجد لديها علاقات مع الجامعات مستشهداً بالعلاقات مع الجامعة الإسلامية فيما لم يعلق العلس على مداخلة التزوير.
هذا و قد أشار عبدالسلام زابية عضو مجلس النواب أن هموم الطلاب اليمنيين الدارسين في الخارج وصلتنا قبل أن نصل الى ماليزيا و ان مشاكل الطلاب لا تختلف من دولة الى أخرى و قد عالجت اللجان البرلمانية بعض القضايا عندما زارت بعض الدول مع الملحقيات الثقافية كما حدث مع اللجنة البرلمانية في مصر حلت 170 قضية في القاهرة و الأخرى رفع بها تقرير الى رئاسة المجلس .
و أضاف زابية أن إماكانيات اليمن محدودة و هناك خلال إداري في أجهزة الدولة و نحن لا ننكر ذلك و نطالب بإصلاح الوضع و لكن يجب ان نتعايش على قدر إمكانياتنا و دعا زابية الى وحدة الطلبة اليمنيين في ماليزيا و التفرغ للتحصيل العلمي من أجل ان يكون المجلس عون لجميع الطلاب.
و في نهاية اللقاء أكد الدكتور على المخلافي حرص لجنته بالنظر بجميع المطالب و التظلمات مشياراً ان اللجنة سوف تنفذ نزول ميداني الى ولاية بيننج يوم الأثنين و الأربعاء الى ولاية جوهر باروا من أجل اللقاء بالطلبة اليمنيين الدارسين في تلك الولايات و الإستماع الى قضاياهم .








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مغتربون"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019