الإثنين, 18-نوفمبر-2019 الساعة: 08:53 ص - آخر تحديث: 08:04 ص (04: 05) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوحدة .. وجود ومصير
بقلم / صادق بن أمين أبوراس *
محمد احمد جمعان .. المخلص لوطنه .. الحر في زمنه
رثائية بقلم / امين محمد جمعان *
المؤتمر‮ ‬حزب‮ ‬القيم‮ ‬الوطنية‮ ‬والديمقراطية
يحيى محمد عبدالله صالح
التحالف‮ ‬بين‮ ‬المؤتمر‮ ‬وأنصار‮ ‬الله‮ ‬هل‮ ‬أصبح‮ ‬قادراً‮ ‬على‮ ‬الحياة‮ ‬والفعل
يحيى علي نوري
أبورأس والراعي مسيرة نضال وتضحية
د. على محمد الزنم
(ابوراس) تاريخ متجذر في الحكمة والحكم والوطنية
احلام البريهي
ابوراس.. مدرسة للوفاء..
طه عيظه
المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬من‮ ‬الصمود‮ ‬إلى‮ ‬النهوض‮ ‬والشموخ
يحيى‮ ‬العراسي
هذا‮ ‬هو‮ ‬المؤتمر‮ ‬وهذه‮ ‬قيادته‮ ‬الحكيمة‮ ‬
راسل القرشي
المؤتمر‮ ‬وتحديات‮ ‬المرحلة
الدكتور‮ ‬ابو‮ ‬بكر‮ ‬القربي
المعلم كرمز لكرامة المجتمع
د ريدان الارياني
مغتربون
المؤتمر نت -

المؤتمر نت – عبدالله النهاري -
جامعة أسيوط: الماجستير في الاقتصاد للباحثة نزهة فرج
منحت كلية التجارة بجامعة أسيوط بجمهورية مصر العربية مطلع الاسبوع الحالي الباحثة/ نزهة احمد فرج جنبين المعيدة بقسم العلوم المالية والمصرفية–جامعة حضرموت للعلوم والتكنولوجيا درجة الماجستير في الاقتصاد عن رسالتها الموسومة " أثر تقلبات العوائد النفطية على الموازنة العامة و ميزان المدفوعات في اليمن" والتي توصلت الى نتائج من أبرزها تأثر الميزانية العامة للدولة وميزان المدفوعات في اليمن بتقلبات العوائد النفطية وتأثر الإيرادات العامة للدولة والميزان التجاري بصادرات النفط الخام,

كما أن اليمن لازالت تعاني من قصور في استغلال إمكانياتها البشرية و الزراعية و الصناعية و الخدمية و التكنولوجية, واعتمادها المفرط على العالم الخارجي وعلى الموارد النفطية المتقلبة بدرجه أساسيه كمصدر للدخل. و خلصت الدراسة إلى مجموعه من التوصيات كضرورة التعاون والتنسيق بين الدول المنتجة للنفط لاستغلال هذه الثروة و مراقبه العلاقة بين مستوى الاحتياطيات ومستوى الإنتاج وتطور الاستهلاك بهدف إطالة مدة الاستغلال. و الحد من التوسع في النفقات الجارية وتوجيه عوائد النفط نحو الإنفاق المنتج. و إعمال مبدأ الشفافية في الإنفاق العام و إلغاء النفقات غير الضرورية, مع وضوح تخصيصات النفقات العامة, وتنمية العائدات غير النفطية بغرض التخفيف من الوزن الذي يمثله البترول في الصادرات والاهتمام بالقطاع السمكي و بناء القدرات التكنولوجية. وإنشاء صندوق سيادي في اليمن توجه إليه نسبه معينه من عائدات النفط بما يوفر الحماية للاقتصاد اليمني حال تراجع أسعار النفط بحيث تتركز استثمارات الصندوق في قطاعات تعزز استراتيجيات النمو المحلي بنقل المعرفة والعمل على استيعابها وتهيئه البنية اللازمة والاستفادة منها.

وقد أثنت لجنة المناقشة والحكم على الرسالة وأشادت بموضوعها الهام كما أثنت على الباحثة وتميزها العلمي والبحثي. وكانت اللجنة قد تكونت من كل من أ.د/ عبدالهادي عبدالقادر سويفي أستاذ الاقتصاد والمالية العامة والعميد الأسبق لكلية التجارة رئيساً، و أ.د/محمد عبدالواحد عثمان أستاذ الاقتصاد بجامعة حلوان مناقشاً، و أ.د/ عبـد الحميـد أحمـد إبـراهيم أستاذ ورئيس قسم الاقتصاد بكلية التجارة - جامعة سوهاج مناقشاً. حضر المناقشة التي دارت بقاعة الاستاذ الدكتور عبدالحميد عقدة بكلية التجارة مجموعة من أعضاء هيئة التدريس وجمعٌ من الباحثين اليمنيين والمصريين الدارسين بجامعة أسيوط.










أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مغتربون"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2019