المؤتمرنت/ عبد الواحد البحري -
اللقاء التشاوري للاتصالات يؤكد أهمية مشاركة القطاع الخاص في تعزيز دور الاتصالات الريفية وتفعيل دور المجالس المحلية

أكدت توصيات اللقاء التشاروي الموسع لقيادات مؤسسة الاتصالات على أهمية تفعيل وحدات أنشطة الإحصاء في الإدارة العامة والمحافظات وإنشاء أحد عشر مركز صيانة في مختلف المحافظات والاستفادة من نظم المعلومات الجغرافية عند تنفيذ مشاريع المؤسسة خلال المرحلة القادمة.
وطالب المشاركون في اللقاء التشاروي- الذي اختتم أعماله أمس بصنعاء بضرورة إشراك القطاع الخاص في تعزيز وتطوير دور الاتصالات الريفية، وتفعيل وتسويق أرقام الهواتف، وكذا تفعيل أنشطة المراجعة، والتدقيق مركزياً وعلى مستوى محافظات الجمهورية.
ودعا اللقاء التشاوري إلى أهمية تشكيل لجنة متخصصة لدراسة احتياجات مختلف المحافظات والصلاحيات التي يمكن منحها للمحافظات حسب الأولوية؛ ابتداء من يناير المقبل.
وأوصى المشاركون بأهمية إيجاد آلية تنسيق فاعلة مع محافظي المحافظات وعلى مستوى المجالس المحلية، في المديريات، وذلك لمتابعة تحصيل المتأخرات وتلافي تراكم المديونية، ولتنفيذ خطط ومشاريع المؤسسة العامة للاتصالات، والعمل على تخفيض سعر دليل الهاتف إلى 450 ريال فقط.
والتأكيد على التزام العاملين في خدمات المشتركين على مستوى المحافظات- وعلى مدار الساعة- وتوفير الأجهزة الهاتفية لفروع الاتصالات الجديدة بالمحافظات، وإعطاء أولوية للمناطق النامية، وإعطاء مشاريع الاتصالات الريفية أهمية كبيرة، وأولوية من نسبة المشاريع الخدمية خلال المرحلة القادمة.
تمت طباعة الخبر في: السبت, 19-سبتمبر-2020 الساعة: 01:41 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/4061.htm