المؤتمر نت - توقع خبراء الفضاء أن تضرب عاصفة شمسية الأرض في نهاية هذا الأسبوع بعد انطلاق "تيار عالي السرعة" من الشمس.. مع هبوب رياح شمسية عالية السرعة على الأرض

المؤتمرنت -
رياح شمسية تضرب الأرض نهاية الأسبوع
توقع خبراء الفضاء أن تضرب عاصفة شمسية الأرض في نهاية هذا الأسبوع بعد انطلاق "تيار عالي السرعة" من الشمس.. مع هبوب رياح شمسية عالية السرعة على الأرض يوم السبت أو الأحد.

وبحسب موقع اكسبريس، يحذر خبراء في مركز التنبؤ بالطقس الفضائي (SWPC) التابع للإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي (NOAA)، من هذه العاصفة الشمسية.

ويتوقعون أن منطقة التأثر ستكون في الغالب، باتجاه القطب عند 60 درجة من خط العرض المغناطيسي الأرضي.

ويعتقد الخبراء أنه يمكن أن تؤثر العاصفة على كل من الأقمار الصناعية وشبكة الطاقة على الأرض.

ويصنف مركز طقس الفضاء الأمريكي (SWPC) العواصف الشمسية على مقياس G1 للأصغر، الأقل شدة، وصولا إلى G5، الأكبر، الأكثر شدة.

كما أنه من المتوقع أن تكون هذه عاصفة من فئة G1، ومع ذلك، من المنتظر أن تضيء السماء بالشفق القطبي الجميل، خاصة في خطوط العرض العليا عبر المنطقة الشمالية في الولايات المتحدة، مثل شمال ميشيغان.

وصرح مركز التنبؤ بالطقس الفضائي بأنه من المتوقع أن تحدث العاصفة الشمسية في وقت متأخر من 15 يناير، وتتواصل إلى غاية اليوم التالي "عندما يصبح التيار عالي السرعة المتكرر للثقب الاكليلي ذي القطبية السالبة مؤثرا جغرافيا".
تمت طباعة الخبر في: الخميس, 07-يوليو-2022 الساعة: 04:25 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/162033.htm