المؤتمر نت - قد يبدو الصداع في نظر معظم الأشخاص مشكلة بسيطة، لكنه ليس كذلك، بل من الوارد أن يكون علامة تحذيرية على الإصابة بأمراض خطيرة، مثل سرطان المخ

المؤتمرنت -
متى يدل الصداع على الإصابة بسرطان المخ؟
قد يبدو الصداع في نظر معظم الأشخاص مشكلة بسيطة، لكنه ليس كذلك، بل من الوارد أن يكون علامة تحذيرية على الإصابة بأمراض خطيرة، مثل سرطان المخ.

متى يدل الصداع على الإصابة بسرطان المخ؟
في المراحل الأولية لسرطان المخ، لا تظهر أعراض واضحة يمكن الاستدلال منها على الإصابة به، ولكن مع زيادة حجم الورم وضغطه على الدماغ، يبدأ المريض في الشعور بالصداع.

ويختلف الصداع المصاحب لسرطان المخ عن صداع العادي أو الصداع النصفي أو صداع التوتر، حيث يؤدي الأول إلى الاستيقاظ أثناء النوم بشكل متكرر ويسبب ألمًا شديدًا لا يستجيب للمسكنات على الإطلاق.

والصداع الناتج عن سرطان المخ لا يأتي منفردًا، بل عادةً ما يصاحبه الأعراض التالية:

- فقدان الوزن.
- زيادة الضغط على مؤخرة الرأس.

- تشويش الرؤية أو فقدان النظر.
- عدم القدرة على الكلام بشكل مفاجئ.

- فقدان السمع.
- ضعف أو تنميل في الجسم.

- تقلبات مزاجية حادة.

متى يستدعي الصداع زيارة الطبيب؟
إذا سبق للشخص الإصابة بالسرطان وبدأ يشعر بالصداع، عليه زيارة الطبيب، لاحتمالية أن يكون الورم قد عاد للنمو مجددًا وامتد تأثيره إلى المخ.

في حال عدم الإصابة بالسرطان من قبل واستمر الصداع عدة أيام أو أسابيع، رغم تناول المسكنات والحصول على الراحة الكافية، لا بد من طلب المساعدة الطبيعية، خاصةً إذا عانى المريض من الأعراض السابقة.وكالات
تمت طباعة الخبر في: السبت, 20-أغسطس-2022 الساعة: 05:53 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/163341.htm