المؤتمر نت - أكدت شركة النفط اليمنية أن جميع سفن الوقود تعرضت للقرصنة والاحتجاز من قبل تحالف العدوان الأمريكي السعودي، منذ إعلان الهدنة

المؤتمرنت -
شركة النفط: جميع سفن الوقود تعرضت للاحتجاز منذ إعلان الهدنة
أكدت شركة النفط اليمنية أن جميع سفن الوقود تعرضت للقرصنة والاحتجاز من قبل تحالف العدوان الأمريكي السعودي، منذ إعلان الهدنة.

وأوضحت الشركة في بيان اليوم، أن احتجاز السفن لفترات متفاوتة تزيد في مجموعها عن 261 يوماً، رغم تفتيشها وحصولها على تصاريح دخول صادرة عن آلية التحقق والتفتيش التابعة للأمم المتحدة (UNVIM)، تسبب بحدوث عدة أزمات تموينية خانقة في مادة الديزل على وجه الخصوص، خلال شهري يونيو ويوليو الماضيين.

وأشار البيان إلى أنه الشركة حرصت على اطلاع الرأي العام على حقائق الأمور وإيضاح واقع حركة سفن الوقود وأبرز النتائج المباشرة المترتبة على عدم التزام تحالف العدوان باتفاق الهدنة.

وذكر البيان أن غرامات التأخير نتيجة احتجاز سفن الوقود بلغت حوالي 6.3 ملايين دولار فضلاً عن فترة تأخيرها في جيبوتي بانتظار دخولها إلى الميناء للتفتيش والتي بلغت 111 يوماً.

وأفاد بأنه لم تصل إلى ميناء الحديدة خلال فترتي الهدنة سوى 29 سفينة وقود من أصل 36 سفينة بنسبة لا تتجاوز 80%.

ولفت البيان إلى أن سفينتي البنزين"أُحُد، هاري براكاش" لاتزال قيد الاحتجاز حتى اللحظة.
تمت طباعة الخبر في: الإثنين, 03-أكتوبر-2022 الساعة: 01:27 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/164738.htm