المؤتمر نت -

طه هادي عيضه -
الوحدة.. مشروع الوطن الكبير
الوحدة اليمنية التي نحتفل بذكراها الـ(33) جاءت كتتويج لنضالات كبيرة للشعب اليمني وقواه الوطنية الحية، وحصيلة كفاح مجتمعي تاريخي طويل خاضها الشعب شمالاً وجنوبها وجسدتها اهداف ثورته المباركة.. وهي ملك للشعب اليمني وليس لفئة او مجموعة الحق في العبث بها وتطويعها وفق مصالحها الانانية واهدافها التآمرية.

فالحقيقة الراسخة في التاريخ هي ان الشعب اليمني واحد منذ الازل ثقافة وهوية وتاريخ وجغرافيا ولغة على الرغم من فترات التشظي والانقسام والصراعات التي شابت فترات تاريخية سابقة. هذا ما يؤكد أن معالجة هذه الأخطاء مسئولية وطنية تعني كل الأحرار من أبناء شعبنا اليمني.

أن الدعوات الانفصالية والمناطقية والعنصرية ليست سوى هويات دخيلة على مجتمعنا اليمني وعلى هويته الوطنية.

ومن المهم اليوم ونحن في غمرة احتفاءنا بالعيد الوطني 33 التأكيد أن 22 مايو كان ولازال يومًا للحرية يوم يتطلع فيه اليمنيين جميعًا نحو بناء الدولة.

*عضو اللجنة الدائمة الرئيسية
تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 25-يونيو-2024 الساعة: 07:44 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.almotamar.net/news/169370.htm