الأحد, 14-أغسطس-2022 الساعة: 10:17 م - آخر تحديث: 10:13 م (13: 07) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
أبو راس يكتب في ذكرى إعادة تحقيقها .. الوحدة وجود وانتصار
بقلم صادق بن امين ابوراس - رئيس الموتمر الشعبي العام
التطبيع مع الكيان الصهيوني خيانةً عظمى لشهداء الأمة كلها
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
المؤتمر‮.. ‬مبادئ‮ ‬وقيم‮ ‬لا‮ ‬مهادنة‮ ‬فيها‮ ‬ولا‮ ‬تراجع‮ ‬عنها‮ ‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
راسل‮ ‬القرشي
4 عقود على رياح أغسطس وقيم الحوار المسئول
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
لماذا الشيخ/ (صادق امين ابوراس)؟!
محمد اللوزي
قناة "اللاهوية"
د. عبدالخالق هادي طواف
لن ننجر الى مستنقع التفاهة
عبدالملك الفهيدي
هل تماهي قناة (الهوية) مع العدوان في الإساءة للمؤتمر وقياداته صدفة أم إتفاق ؟
حسين علي الخلقي
(الهوية) تقزم تضحيات الشهداء من اجل الزنم والانصار عليهم الاجابة على الاسئلة
علي البعداني
المؤتمر‮.. ‬الشجرة‮ ‬الوارفة
أحمد‮ ‬أحمد‮ ‬علي‮ ‬الجابر‮ ‬الاكهومي‮*
الوحدة‮.. ‬مسئولية‮ ‬المؤتمر‮ ‬والشعب‮ ‬
خالد عبدالوهاب الشريف*
في‮ ‬ذكرى‮ ‬الوحدة‮ ‬الـ(32) لنعالج‮ ‬الأخطاء‮ ‬بكل‮ ‬الصدق‮ ‬والمسئولية‮ ‬
فاطمة الخطري*
الوحدة .. والوحدويون
جلال علي الرويشان*
أخبار
المؤتمر نت - من لقاء ذمار

المؤتمرنت -
مؤتمريو ذمار والبيضاء يحملون وزير الداخلية مسئولية الانفلات الأمني
طالب اللقاء التشاوري لقيادات فروع المؤتمر الشعبي العام بمحافظتي وجامعتي ذمار والبيضاء، القيادة التنظيمية (اللجنة العامة) للمؤتمر الشعبي العام عدم التفريط في حق المؤتمر الشعبي العام وحلفائه بنسبة تمثيل عادلة في مؤتمر الحوار الوطني .. وبما يتناسب مع حجم المؤتمر الشعبي العام وثقله الكبير في الساحة الوطنية ، محملين قيادة المؤتمر مسئولية التفريط بهذا الحق.

وأكد اللقاء التشاوري (في البيان الختامي الصادر عنه) على أهمية تنفيذ المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية المزمنة كمنظومة متكاملة دون انتقائية .. معبرا عن رفضه لأي التفاف عليها من خلال إطلاق أي مبادرة من أي طرف ، ومطالبا الدول الراعية والمجتمع الدولي الوقوف بحزم ضد كل من يضع العراقيل أمام تنفيذها .

وأكد اللقاء التشاوري على ضرورة وضع حلول عادلة لمختلف القضايا الوطنية وفي مقدمتها القضية الجنوبية، ومعالجة أسباب التوتر في محافظة صعدة وفقاً للمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية المزمنة وقراري مجلس الأمن 2014-2054 وتحت سقف الوحدة اليمنية.

وحذر المشاركون في اللقاء التشاوري من تمادي أحزاب اللقاء المشترك في ممارسة عملية الإقصاء الممنهج ضد أعضاء المؤتمر الشعبي العام وحلفائه، مؤكدين على حيادية الوظيفة العامة وعدم إخضاعها للتقاسم والمحاصصة الحزبية وعدم استغلال التدوير الوظيفي لمزيد من حالات إقصاء كوادر المؤتمر وحلفائه.

وأكد المشاركون في اللقاء التشاوري في "بيانهم الختامي" على ضرورة التزام الإعلام الرسمي والحزبي بالتهدئة وتهيئة الأجواء للحوار الوطني تنفيذاً لتوجيهات فخامة الأخ المشير عبدربه منصور هادي "رئيس الجمهورية" ،مشددين في السياق ذاته، على ضرورة تحييد مؤسسات القضاء والتعليم والإعلام والمساجد عن المكايدات السياسية والصراعات الحزبية.

ودان المشاركون كافة الأعمال الإرهابية والتخريبية التي أضرت بالوطن وأمنه واستقراره بما فيها استهداف رجال القوات المسلحة والأمن وجرائم الاغتيالات والتفجيرات والتقطعات والاختطافات وما نتج عنها من آثار سلبية أضرت بمسيرة التنمية في كافة المجالات وآخر تلك الأعمال الإرهابية اغتيال الدبلوماسي السعودي ومرافقه اليمني .

وحمل اللقاء التشاوري وزير الداخلية كامل المسئولية في الانفلات الأمني الذي يشهده الوطن في كافة محافظات الجمهورية والنتائج المترتبة على ذلك.

وطالب المشاركون في اللقاء التشاوري اللجنة العسكرية القيام بتنفيذ المهام المناطة بها والتي حددتها المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية المزمنة بما فيها إنهاء المظاهر المسلحة ورفع المليشيات من العاصمة صنعاء وعواصم المحافظات ورفع النقاط المستحدثة في الطرق ، واتخاذ الإجراءات التي تكفل تأمين الطرق وإنهاء ظاهرة التقطعات وأعمال السلب والنهب وإخافة المواطنين.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2022