الثلاثاء, 30-نوفمبر-2021 الساعة: 12:41 م - آخر تحديث: 02:44 ص (44: 11) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
عيد‮ ‬الحرية‮ ‬والاستقلال‮ ‬والوحدة
بقلم‮/‬صادق‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس - رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام
نوفمبر‮ ‬الاستقلال‮.. ‬استحقاق‮ ‬وطني‮ ‬جديد
بقلم‮ / ‬خالد‮ ‬الشريف‮ ❊‬
طريقهم‮ ‬طريقنا
أحمد‮ ‬عبادي‮ ‬المعكر‮❊‬
جورج قرداحي الحُر ولبنان الذي نعتزّ به
ا. د. عبد العزيز صالح بن حبتور
استلهام‮ ‬مآثر‮ ‬الثورة
توفيق‮ ‬عثمان‮ ‬الشرعبي
وفي‮ ‬أكتوبر‮ .. ‬تتجدد‮ ‬الذكريات
د‮. ‬عبدالوهاب‮ ‬الروحاني
14 اكتوبر‮ .. ‬ثورة‮ ‬الاستقلال‮ ‬والوحدة
أحمد‮ ‬الزبيري‮ ‬
الأجيال والوعي بواحدية الثورة اليمنية
د. قاسم لبوزة*
سبتمبر.. صفحة بيضاء لا تُطوى
د. وهيبة فارع
26 سبتمبر.. ثورة وطنية متجددة
بقلم/ يحيى علي الراعي*
الثورة اليمنية أعداء الأمس.. تحالف العدوان اليوم
بقلم/ غازي أحمد على محسن ❊
اليوم‮ ‬المجيد‮ ‬في‮ ‬تاريخ‮ ‬الشعب‮ ‬
نبيل‮ ‬الحمادي‮❊ ‬
سبتمبر‮.. ‬التزام‮ ‬مؤتمري
نجيب‮ ‬شجاع‮ ‬الدين
أخبار
المؤتمر نت - إن التصريحات والمواقف الصادرة عن عدد من المسؤولين في الإدارة الأمريكية متسمة بالازدواجية، حيث تدّعي في ظاهرها الحرص على إيقاف الحرب في اليمن وإنهاء معاناة اليمنيين

المؤتمرنت -
الخارجية تفنّد إزدواجية وتناقض واشنطن تجاه السلام في اليمن
قالت وزارة الخارجية، أن ضجيج الإدارة الأمريكية المفتعل والادعاء الزائف بالعمل على تحقيق السلام في اليمن، لا يعد كونه محاولة بائسة لتضليل الرأي العام الأمريكي والدولي وتغطية مكشوفة على ما ترتكبه من جرائم وإرهاب مُمنهج ضد اليمن.

وأكدت في بيان لها "إن التصريحات والمواقف الصادرة عن عدد من المسؤولين في الإدارة الأمريكية متسمة بالازدواجية، حيث تدّعي في ظاهرها الحرص على إيقاف الحرب في اليمن وإنهاء معاناة اليمنيين".

وأشار البيان إلى أنه في الوقت نفسه تنتهج الإدارة الأمريكية سياسات عدائية مُجحفة تستهدف اليمن أرضا وإنساناً وآخرها التصريحات الداعية للاقتتال الداخلي بين اليمنيين.

ولفت بيان وزارة الخارجية، إلى دور الإدارة الأمريكية في تقديم الرعاية والدعم المباشرين لتحالف دول العدوان، والذي أعلن من العاصمة الأمريكية واشنطن، إطلاق حربه العدوانية ضد الشعب اليمني والمستمرة منذ سبع سنوات.

وتطرق البيان إلى ما ترتكبه أمريكا من جرائم في اليمن، مستعينةً بوسائل الحرب الاقتصادية وسياسة التجويع وحصار المنافذ ونشر العناصر الإرهابية والراديكالية داخل الأراضي اليمنية.

واستهجن البيان التناقض الفاضح بين إدعاءات الإدارة الأمريكية ودعواتها الزائفة إلى إحلال السلام في اليمن من جهة، وأفعالها ومواقفها وتصريحاتها الأخيرة، الموجِهة والداعمة لاستمرار العدوان العسكري والحصار المُميت على الشعب اليمني من جهة أُخرى.

ودعت وزارة الخارجية، واشنطن إلى مراجعة مواقفها تجاه الشعب اليمني والارتقاء بسياساتها انسجاماً مع المبادئ والمسؤوليات الإنسانية والأخلاقية والقانونية المُلتزمة بالغاية السامية لتعزيز الأمن والسِلم الدوليين، عبر استيعاب المقتضيات والمتطلبات الأساسية لدعم جهود صنعاء ومساعيها الصادقة في بناء سلام حقيقي شامل ودائم لليمنيين والمنطقة والعالم.

ولفت البيان، إلى أن المجتمع الدولي لا يسعه إلا الإقرار بحقيقة أن صنعاء كانت وما تزال هي الطرف الفاعل والجاد في مد يد السلام وتقديم المبادرات والرؤى الداعمة لفرص السلام والضامنة لتحقيق الاستقرار والأمن وترسيخ دعائمهما في المنطقة.
(سبأ)








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2021