الأربعاء, 25-مايو-2022 الساعة: 11:38 م - آخر تحديث: 11:09 م (09: 08) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
أبو راس يكتب في ذكرى إعادة تحقيقها .. الوحدة وجود وانتصار
بقلم صادق بن امين ابوراس - رئيس الموتمر الشعبي العام
الوحدة‮.. ‬مسئولية‮ ‬المؤتمر‮ ‬والشعب‮ ‬
خالد عبدالوهاب الشريف*
في‮ ‬ذكرى‮ ‬الوحدة‮ ‬الـ(32) لنعالج‮ ‬الأخطاء‮ ‬بكل‮ ‬الصدق‮ ‬والمسئولية‮ ‬
فاطمة الخطري*
الوحدة .. والوحدويون
جلال علي الرويشان*
جيل الوحدة
أحمد الكبسي
كان ولايزال رهان الشعب للملمة وطن يتشظى.. المؤتمر.. شوكة الميزان
أحمد‮ ‬أحمد‮ ‬الجابر‮ ‬الاكهومي
عام‮ ‬النصر‮ ‬والسلام
بقلم/ غازي أحمد علي*
الاستقلال‮ .. ‬بين‮ ‬الأمس‮ ‬واليوم
راسل‮ ‬القرشي‮ ‬
نوفمبر‮ ‬الاستقلال‮.. ‬استحقاق‮ ‬وطني‮ ‬جديد
بقلم‮ / ‬خالد‮ ‬الشريف‮ ❊‬
طريقهم‮ ‬طريقنا
أحمد‮ ‬عبادي‮ ‬المعكر‮❊‬
جورج قرداحي الحُر ولبنان الذي نعتزّ به
ا. د. عبد العزيز صالح بن حبتور
استلهام‮ ‬مآثر‮ ‬الثورة
توفيق‮ ‬عثمان‮ ‬الشرعبي
قضايا وآراء
المؤتمر نت -

بقلم‮ / ‬خالد‮ ‬الشريف‮ ❊‬ -
نوفمبر‮ ‬الاستقلال‮.. ‬استحقاق‮ ‬وطني‮ ‬جديد

تحل‮ ‬علينا‮ ‬الذكرى‮ ‬الـ54‮ ‬للاستقلال‮ ‬المجيد‮ ‬الثلاثين‮ ‬من‮ ‬نوفمبر‮ ‬1967م‮.. ‬اليوم‮ ‬الذي‮ ‬اعلن‮ ‬فيه‮ ‬جلاء‮ ‬آخر‮ ‬جندي‮ ‬بريطاني‮ ‬عن‮ ‬أرض‮ ‬اليمن‮. ‬

ولعلها واحدة من المفارقات أن يأتي الاحتفال بمناسبة نوفمبر الاستقلال والنصر للسنة السابعة على التوالي وشعبنا يخوض غمار ومتطلبات إنجاز الاستقلال وطرد المحتل الجديد الأمر الذي يحتم علينا استلهام مآثر وتضحيات من سبقونا - ابطال ثورة سبتمبر واكتوبر- الذين بفضل تلاحمهم شمالاً وجنوباً ورغم شحة الامكانات فإنهم وقفوا في وجه قوة الدولة العظمى أو ما كان يطلق عليها " المملكة التي لا تغيب عنها الشمس " إذ بذل اليمنيين ارواحهم رخيصة في سبيل كرامة وحرية الأرض والإنسان.

ان المستعمر البريطاني الذي اجبرته بطولات الذئاب الحمر على ان ينكس أعلامه ويرحل ضاغرا عن جنوب الوطن الغالي نجده اليوم يساند المحتل الجديد ويعاونه على تدنيس ارضنا ونهب وتدمير الثروات ناهيك عن قصف وقتل ابناء الشعب على مرأى ومسمع من العالم .

لاشك ان الملاحم البطولية التي يسطرها شعبنا الى جانب الجيش واللجان في التصدي لقوى العدوان والغزو ومرتزقتهم وتكبيدهم الخسارة والهزيمة المتلاحقة يشكل امتدادا لوعي وارادة الأوائل الذين سلكوا نهج المقاومة والكفاح المسلح على ان يقبلوا الخضوع والاستسلام للمستعمر‮ ‬المستبد‮ ‬أيا‮ ‬كان‮ ‬ومهما‮ ‬بلغ‮ ‬جبروته‮ .‬

‮ ‬ذلك‮ ‬ان‮ ‬ارادة‮ ‬الشعوب‮ - ‬وكما‮ ‬علمنا‮ ‬التاريخ‮ - ‬لا‮ ‬تموت‮ ‬أبداً‮ ‬وستظل‮ ‬هي‮ ‬الاقوى‮ ‬وهي‮ ‬التي‮ ‬سوف‮ ‬تنتصر‮ .‬
صحيح اننا نحتفي بمرور 54 عاماً على جلاء المستعمر غير ان الشعب اليمني يدرك اليوم انه مايزال أمام مرحلة جديدة من الاستحقاق الوطني تتطلب منه استشعار مسئولياته ببذل المزيد من التضحيات والاصطفاف والتكاتف حتى يتم له انجاز الاستقلال الثاني واخراج المحتل مدحوراً عن‮ ‬وطنه‮ ‬سواء‮ ‬قصر‮ ‬الزمن‮ ‬أم‮ ‬طال‮.‬

وبهذه‮ ‬المناسبة‮ ‬الوطنية‮ ‬أنتهزها‮ ‬فرصة‮ ‬لتهنئة‮ ‬الشيخ‮ ‬صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬ابوراس‮ ‬رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮ ‬ونواب‮ ‬رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬والامين‮ ‬العام‮ ‬والامناء‮ ‬المساعدين‮ ‬واعضاء‮ ‬اللجنة‮ ‬العامة‮ ‬وقيادات‮ ‬وكوادر‮ ‬المؤتمر‮ ‬كافة‮.‬
سائلاً‮ ‬الله‮ ‬ان‮ ‬تعود‮ ‬على‮ ‬شعبنا‮ ‬هذه‮ ‬الذكرى‮ ‬الخالدة‮ ‬وقد‮ ‬تحقق‮ ‬له‮ ‬الانتصار‮ ‬على‮ ‬قوى‮ ‬العدوان‮ ‬والاحتلال،‮ ‬وان‮ ‬يعم‮ ‬الأمن‮ ‬والاستقرار‮ ‬كافة‮ ‬ربوع‮ ‬اليمن‮.‬

‮❊ ‬الأمين‮ ‬العام‮ ‬المساعد‮ ‬للشئون‮ ‬التنظيمية‮ ‬








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "قضايا وآراء"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2022