السبت, 24-فبراير-2024 الساعة: 06:58 م - آخر تحديث: 06:56 م (56: 03) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
المتوكل.. المناضل الإنسان
بقلم/ صادق بن أمين أبوراس رئيس المؤتمر الشعبي العام
المناضل/ قاسم سلام الشرجبي ترجل من على صهوة جواده البعثي العروبي
أ.د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
قراءة متآنية في مقابلة بن حبتور.. مع قناة اليمن اليوم
محمد عبدالمجيد الجوهري
7 يناير.. مكسب مجيد لتاريخ تليد
عبدالعزيز محمد الشعيبي
المؤتمر بقيادة المناضل صادق أبو راس
د. محمد عبدالجبار أحمد المعلمي*
«الأحمر» بحر للعرب لا بحيرة لليهود
توفيق عثمان الشرعبي
‏خطاب الردع الاستراتيجي والنفس الطويل
علي القحوم
ست سنوات من التحديات والنجاحات
أحمد الزبيري
أبو راس منقذ سفينة المؤتمر
د. سعيد الغليسي
تطلعات‮ ‬تنظيمية‮ ‬للعام ‮‬2024م
إياد فاضل
عن هدف القضاء على حماس
يحيى علي نوري
14 ‬أكتوبر.. ‬الثورة ‬التي ‬عبـّرت ‬عن ‬إرادة ‬يمنية ‬جامعة ‬
فريق‮ ‬ركن‮ ‬الدكتور‮/ ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮*
‬أكتوبر ‬ومسيرة ‬التحرر ‬الوطني
بقلم/ غازي أحمد علي*
رياضة
المؤتمر نت -

المؤتمرنت - يحيي الضلعي -
اتحاد الرماية يختتم الدورة التدريبية للحكام والمدربين
أختتم الاتحاد العام للرماية صباح اليوم الأربعاء بصالة المركز الأولمبي بالعاصمة صنعاء، فعاليات الدورة التدريبية لحكام ومدربي رياضة الرماية، التي نظمها على مدى ثلاثة أيام متتالية تحت إشراف وزارة الشباب والرياضة ودعم صندوق رعاية النشء والشباب.

وشهدت الدورة التي أقيمت تحت شعار (طوفان الأقصى لبيك ياقدس)، مشاركة 20 مدربًا وحكمًا من كلا الفئتين (ذكور - إناث)، مثلوا عددًا من محافظات الجمهورية والمراكز الخاصة المزاولة للعبة وشريحة الصم والبكم..
وفي حفل ختام الدورة، شدد وكيل وزارة الشباب والرياضة لقطاع الرياضة علي هضبان، على ضرورة قيام المشاركين بتجسيد كل مخرجات ماتلقوه على أرض الواقع بغية الإرتقاء باللعبة والنهوض بها نحو الأفضل.

وأكد الوكيل هضبان مواصلة دعم قيادة الوزارة وقطاع الرياضة للاتحاد العام للرماية حتى يتسنى له عملية تطوير هذه الرياضة التي تحظى بشغف وحب كبيرين في أوساط المجتمع اليمني، منوهًا بضرورة قيام الاتحاد تقديم الخطط والبرامج التي تسهم في توسيع قاعدة مزاولة الرماية وتهدف إلى انتشارها في مختلف الحارات والأحياء والعمل على ممارستها من كافة الفئات والشرائح المجتمعية.

وثمّن الوكيل هضبان حرص الاتحاد على تنفيذ مثل هذه الأنشطة التي تساعد في تأهيل وتنمية القدرات الفنية للحكام والمدربين، مؤكداً أن وزارة الشباب والرياضة ستقدم كل الإمكانات المتاحة بغية إحداث عملية النهوض بهذه الرياضة العريقة..
بدوره أشاد الأمين العام المساعد بالاتحاد العام للرماية حمير عبدالله فرج، بجهود قيادة وزارة الشباب والرياضة ودعمها المستمر من أجل الإرتقاء برياضة الرماية في بلادنا والوصول بها إلى آفاق رحبة ومتطورة.

وأشار إلى أن إقامة هذه الدورة التي تعتبر الأولى في عملية تأهيل كوادر اللعبة، تأتي حرصًا من قيادة الاتحاد لتحقيق هدف هام تسعى إليه وهو توسيع قاعدة لعبة الرماية في مختلف محافظات الجمهورية، مؤكدًا سعي الاتحاد المستمر نحو عملية التدريب والتأهيل وفق رؤية مجلس الإدارة التي تهدف إلى إعداد كوادر متخصصة في مجالات التدريب والتحكيم بلعبة الرماية.

ولفت حمير فرح إلى أن الدورة حققت أهدافها بعد أن حظيت ببرنامج حافل بالكثير من المحاضرات النظرية والتطبيقات العملية الهادفة إلى تنمية قدارت المشاركين وتعزيز مهاراتهم و ومعرقة القوانين الخاصة بعملية التدريب والتحكيم، متمنيًا على المشاركين أنه قد تم الاستيعاب لكافة ما تم التطرق اليه من قبل المحاضرين في مجال الاعداد المهاري الجيد الذي يساعد على تطويرهم وبما يمكنهم من تنفيذ مهاهم بالصورة المطلوبة اثناء الانشطة والبطولات التي يقيمها الاتحاد مستقبلاً.

عقب ذلك تم تكريم المتدربين بشهادات المشاركة وتكريم المحاضرين بشهادات الشكر والتقدير..

وقد شهد اليوم الأخير من فعاليات الدورة، محاضرة للدكتور محمد علي الخولاني تعلقت بجانب علم النفس في مجال التدريب، فيما تناولت المحاضرة الثانية للكابتن أمين الخلقي حول الأداء الفني والعناصر الأساسية للرماية الهوائية في سلاح ( المسدس والبندقية).

وحفل اليوم الأول والثاني بجملة من المحاضرات النظرية أبرزها محاضرة للدكتور أحمد جاسر بعنوان ( كيف تصبح مدربًا أفضل)، تضمنت عددًا من الخطوات والنقاط الهامة في معارف وعلوم تدريب رياضة الرماية وهيكلة (بنية) البرنامج التدريبي للمدرب الرياضي وأساسيات الرماية بسلاحي ( البندقية والمسدس)، ومحاضرة للمدرب المخضرم فيصل العرقبان سلط الضوء خلالها على قانون رياضة الرماية وتعريفها وتاريخها منذ تأسيسها، فضلاً عن محاضرة للدكتور/ عبدالغني مطهر بعنوان مفهوم التدريب الرياضي وأهدافه وقواعده وقوانينه، والتركيز على التدريب النفسي للرياضي وتدريب المهارات العقلية، بالإضافة إلى محاضرة للدكتور محمد السريحي حول الطب الرياضي والإسعافات الأولية أثناء تعرض اللاعبين للإصابات خلال المنافسات.

تجدر الإشارة إلى أن برنامج شهد أيضًا اجراء بعض التطبيقات العملية التي تعزز من استيعاب وفهم المدرب والحكم في تنفيذ المهام، وإعداد المشاركين بالدورة مهاريًا ووضع الخطط طويلة المدى التي تساعد على تطوير المدرب والحكم فنيًا وبدنيًا والقيام بمهامهم بالصورة المطلوبة.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "رياضة"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2024