الأربعاء, 22-مايو-2024 الساعة: 05:10 ص - آخر تحديث: 02:21 ص (21: 11) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
المستقبل للوحدة
صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبوراس - رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام
الوحدة اليمنية.. بين مصير وجودها الحتمي والمؤامرات التي تستهدفها
إبراهيم الحجاجي
الوحدة.. طريق العبور الآمن إلى يمن حُر ومستقر
فريق‮ ‬ركن‮ ‬الدكتور‮/ ‬ قاسم‮ ‬لبوزة‮*
ضبابية المشهد.. إلى أين؟
إياد فاضل*
شوقي هائل.. الشخصية القيادية الملهمة
راسل القرشي
7 يناير.. مكسب مجيد لتاريخ تليد
عبدالعزيز محمد الشعيبي
المؤتمر بقيادة المناضل صادق أبو راس
د. محمد عبدالجبار أحمد المعلمي*
«الأحمر» بحر للعرب لا بحيرة لليهود
توفيق عثمان الشرعبي
‏خطاب الردع الاستراتيجي والنفس الطويل
علي القحوم
ست سنوات من التحديات والنجاحات
أحمد الزبيري
أبو راس منقذ سفينة المؤتمر
د. سعيد الغليسي
14 ‬أكتوبر.. ‬الثورة ‬التي ‬عبـّرت ‬عن ‬إرادة ‬يمنية ‬جامعة ‬
فريق‮ ‬ركن‮ ‬الدكتور‮/ ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮*
‬أكتوبر ‬ومسيرة ‬التحرر ‬الوطني
بقلم/ غازي أحمد علي*
أخبار
المؤتمر نت - بدأت اليوم بصنعاء فعاليات المهرجان الوطني الأول للمانجو اليمني والذي ضم أيضاً عدد من المنتجات كالفواكه والعسل والزبيب وغيرها

المؤتمرنت - إبراهيم الحجاجي -
مهرجان المانجو.. حضور المنتج ومطالب تطويره
بدأت اليوم بصنعاء فعاليات المهرجان الوطني الأول للمانجو اليمني والذي ضم أيضاً عدد من المنتجات كالفواكه والعسل والزبيب وغيرها.

المؤتمرنت استطلع آراء عدد من المشاركين حول مشاركتهم وعن المنتجات والعوائق التي تواجه تطويرها.

البداية تحدث المدير العام التنفيذي للهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس وضبط الجودة سام أحمد البشيري عن المهرجان الذي يمثل فرصة جيدة لإبراز المنتج اليمني واستعراض خصائصه وأنواعه وجودته، موضحاً أن الهيئة تقدم الدعم الفني والإرشاد والتوعية في جانب سلامة وفحص المنتج حتى يكون أكثر جودة وسلامة في السوق المحلية وكذا يكون منافس قوي خارجيا من خلال التصدير.

من جانبه قال رئيس مجلس إدارة (مؤسسة صدام الشرع) لاستيراد وتصدير الفواكه وتمويل الشركات والمحلات التجارية، صدام محمد محمد الشرع إن المشاركة في المعرض لإبراز المنتج اليمني سواء المانجو أو الفواكه والمنتجات الأخرى التي تعتبر من أجود المنتجات على مستوى العالم، وقد بين ذلك الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم "بلدة طيبة ورب غفور" ، إلا أن هذه الفواكه ورغم الاكتفاء الذاتي بحاجة الى تطوير الانتاج وطرق ووسائل التسويق والتصدير حتى تتمكن من المنافسة في الاسواق الخارجية، متمنياً إزالة العوائق التي تقف أمامها مثل إغلاق عدد الطرقات التي تسبب تأخر تسويقها وتصديرها.

من جهته أشار مدير وكالة الناشري للزبيب إسماعيل علي عبدالله الناشري الى جودة الزبيب اليمني بمختلف أنواعه الذي يعتبر الأفضل في العالم، إلا أنه ما زال يواجه أمامه معوقات منها تواجد الزبيب الخارجي في السوق اليمنية رغم منع استيراده إلا أنه يتم إدخاله بالتهريب وبكميات كبيرة تقدر ب 5 خمسة مليار ريال سنويا، متمنياً دعم الزبيب اليمني سواء الزراعة والانتاج أو التسويق والتصدير كمنتج قومي من حيث الجودة والشهرة، وأن توجد الدولة من خلال جهاتها المختصة إدارة تسويق للزبيب، وأن يؤخذ هذا الأمر بمحمل الجدية حتى يتم تصديره بكميات أكبر وبطرق ووسائل تسويق تضمن حضوره في الخارج كأفضل منتج على مستوى العالم.

بدوره أوضح مدير مناحل الشفاء للعسل شمّر الاشموري أن العسل اليمني بمختلف أنواعه الذي يعتبر الأفضل على مستوى العالم ما زال يواجه العديد من المشاكل منها تواجد العسل الخارجي في السوق المحلية واحتطاب الاشجار التي تتغذى منها النحل، وهو ما يتطلب من الجهات المختصة تعزيز جهودها لتطوير انتاجه وتسويقه وتصديره.

من جانبه طالب علي القادري مدير (علي القادري للعسل) بالاهتمام بالعسل اليمني باعتباره الأفضل على مستوى العالم ودعمه من حيث الانتاج والتسويق والتصدير، ونشر التوعية بكل ما يتعلق عن العسل اليمني وإزالة كافة العوائق التي تقف أمام تطويره.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2024