الأربعاء, 21-أكتوبر-2020 الساعة: 01:28 ص - آخر تحديث: 08:54 م (54: 05) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
رئيس المؤتمر ومواجهة حملات التضليل بالأخلاق والانشغال بقضايا أهم
المؤتمرنت - المحرر السياسي
عن القزم معمر الارياني وامثاله !!
محمد الضياني
القضية‮ ‬الفلسطينية‮ ‬في‮ ‬فكر‮ ‬المؤتمر‮ ‬وضمير‮ ‬أبوراس‮
توفيق الشرعبي
ما فضحته رسائل هيلاري كلينتون السرّية
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
ثورة 14 ‬أكتوبر‮ ‬المجيدة‮ ‬وسخريات‮ ‬القدر‮ ‬
يحيى‮ ‬العراسي
حتى‮ ‬لا‮ ‬يتسع‮ ‬جهل‮ ‬الأجيال‮ ‬بأيامنا‮ ‬الوطنية
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
الثورة‮.. ‬تكبيرة‮ ‬الصبح‮ ‬
راسل‮ ‬القرشي
سبتمبر‮ ‬الثورة‮.. ‬العنفوان‮ ‬الذي‮ ‬لن‮ ‬يموت‮ ‬
فاطمة‮ ‬الخطري
26 سبتمبر.. ثورة على الظلام والتخلف وميلاد فجر النور نحو المستقبل
م‮. ‬هشام‮ ‬شرف عبدالله
شكراً.. هكـذا يكون الوفاء..
بقلم الدكتـور/ عصام حسين العابد
المؤتمر‮.. ‬المسيرة‮ ‬والموقف
د. ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮
المؤتمر‮: ‬تفرُّد‮ ‬التجربة‮ ‬وتجاوز‮ ‬التحديات‮ ‬وأمل‮ ‬المستقبل‮ ‬
خالد‮ ‬سعيد‮ ‬الديني‮ ❊‬
قضايا وآراء
المؤتمر نت - 
تمتلك الجمهورية اليمنية ساحلاً بحرياً ممتداً من ميدى في البحر الأحمر إلى المكلا على البحر العربي، وبطول يبلغ 2500كم مربع.
وقد أدى هذا الامتداد البحري إلى امتلاك اليمن لمجموعة كبيرة من الجزر المنتشرة على امتداد البحرين: الأحمر والعربي.
ويبلغ عدد الجزر اليمنية 182 جزيرة موزعة على ثلاثة قطاعات رئيسية هي:البحر الأحمر، وخليج عدن، والبحر العربي.
المؤتمر نت-تقرير-عبد الملك الفهيدي -
الجزر اليمنية والمقومات السياحية

تمتلك الجمهورية اليمنية ساحلاً بحرياً ممتداً من ميدى في البحر الأحمر إلى المكلا على البحر العربي، وبطول يبلغ 2500كم مربع.
وقد أدى هذا الامتداد البحري إلى امتلاك اليمن لمجموعة كبيرة من الجزر المنتشرة على امتداد البحرين: الأحمر والعربي.
ويبلغ عدد الجزر اليمنية 182 جزيرة موزعة على ثلاثة قطاعات رئيسية هي:البحر الأحمر، وخليج عدن، والبحر العربي.
ويصل عدد الجزر في قطاع البحر الأحمر الى 150 جزيرة، موزعة على أربعة قطاعات رئيسية هي: قطاع ميدي ويضم (52) جزيرة، وقطاع اللحية ويضم (48) جزيرة، وقطاع كمران ويضم (17) جزيرة، وقطاع حنيش وزقر ويضم (33) جزيرة.
بينما يضم قطاع خليج عدن (21) جزيرة، اما عدد جزر البحر العربي فيبلغ (11) جزيرة، مقسمة إلى قطاعين: الأول قطاع بئر علي "شبوة" ويشمل على (4) جزر، والثاني قطاع أرخبيل سقطرى ويشمل (7) جزر.

سكان الجزر..
برغم العدد الكبير من الجزر إلا أن معظم هذه الجزر غير مأهولة بالسكان. وتعزو الدراسات الميدانية أسباب ذلك إلى صغر هذه الجزر من حيث المساحة في البعض، وعدم توفر متطلبات الحياة في البعض الآخر.
ومن إجمالي 182 جزيرة فإن عدد الجزر المأهولة بالسكان، والتي تتوفر فيها مقومات الحياة 6 جزر فقط هي: جزيرة سقطرى، وجزيرة عبدالكوري، وجزيرة ميون، وجزيرة، كمران، وجزيرة الفشت، وجزيرة بكلان؛ فيما يبلغ عدد الجزر غير المأهولة بالسكان (176) جزيرة، إلا أن هذه الجزر تتواجد فيها تجمعات سكانية غير مقيمة طوال العام، مثل جزيرة ظهرة بكلان، وأرخبيل زقر وحنيش.
ويبلغ عدد سكان الجزر اليمنية (140.000) نسمة، يقطن نحو (85.7) منهم في أرخبيل سقطرى؛ حيث يبلغ عدد السكان في الأرخبيل (120.000) نسمة فيما تبلغ نسبة سكان الجزر في قطاع البحر الأحمر (12.2)% وبعدد سكان يصل إلى (17000) نسمة فيما يصل عدد سكان الجزر في قطاع خليج عدن إلى (3000) نسمة، وبنسبة (2.1)% من إجمالي عدد سكان الجزر اليمنية.

الخصائص الجغرافية للجزر اليمنية:
تتنوع التضاريس، والمساحات الجغرافية للجزر اليمنية حسب تنوع التكوينات الجغرافية للقطاعات التي تتواجد فيها هذه الجزر.
وتقدر الدراسات الجغرافية عمر الجزر اليمنية الواقعة في شمال البحر الأحمر مابين 32 إلى 39 مليون نسمة؛ حيث أدت رواسب المتبخرات في البحر الأحمر إلى تكوين القباب المحلية، التي تعد إحدى المكونات الرئيسية لتركيب الجزر، فيما تشكلت الجزر الواقعة في البحر العربي، وخليج عدن نتيجة للأنشطة البركانية.
المقومات السياحية للجزر اليمنية
أدى تعدد وكثرة الجزر اليمنية إلى تنوع المقومات الاقتصادية والإمكانات الاستثمارية والسياحية في هذه الجزر.
وبالرغم من التوجهات السياسية للحكومة اليمنية خلال العقد الأخير في استثمار هذه الجزر، إلا أن الإمكانيات الاقتصادية في اليمن ما تزال غير قادرة على إقامة مشاريع اقتصادية، واستثمارية سياحية في الجزر اليمنية.
ويتفاءل الكثير من المهتمين بمجال السياحة بمشروع الشركة الاستثمارية السياحية اليمنية السعودية التي تم الإعلان عنها مطلع العام الحالي عقب ندوة الاستثمار السياحي في اليمن، والتي عقدت في المملكة العربية السعودية في أن تعلب دوراً مهماً في إقامة المشروعات الاستثمارية السياحية في الجزر اليمنية.
وتمتاز جزر البحر الأحمر بامتلاكها لثروات اقتصادية هائلة؛ حيث يعتبر البحر الأحمر من أغنى مناطق الصيد في العالم، وتشير الدراسات إلى أن هناك مايزيد عن 1200 نوع من الأسماك في البحر الاحمر أغلبها صالحة للاستعمال البشري، والحيواني؛ بالإضافة إلى تواجد 3000 نوع من الشعاب المرجانية.
وتمتلك شواطئ الجزر اليمنية إمكانات، ومقومات سياحية كثيرة؛ حيث تتوفر فيها الشواطئ الرملية، والمواقع الأثرية، وكذا الموارد الطبيعية المتمثلة في السلاحف البحرية، والشعب المرجانية، وغابات أشجار المانجروف، فضلاً عن الطيور البحرية، وأسماك الزينة والاسفنجيات.
ووفقاً للمسح الميداني للجزر اليمنية، الذي قامت به الهيئة العامة لتنمية الجزر اليمنية- فإن الجزر اليمنية يحتوي على مستنقعات أشجار المانجروف التي يصل طولها من 2-5 متر؛ بالإضافة إلى الشعاب المرجانية، التي تتعدد أنواعها على طول خط سواحل الجزر اليمنية، فمنها ما يسمى بالقطع المرجانية، والشعاب المرجانية الهامشية؛ إضافة إلى الشعاب المرجانية القاعية.
وتمتاز الجزر اليمنية بإنائها بالنسبة لأنواع الطيور؛ حيث تعتبر الجزر اليمنية من أغنى جزر الشرق الأوسط؛ وقد تم تسجيل أكثر من 363 نوع من الطيور البحرية يتمثل 18 رتبة و 61 عائلة و77 صنف.
وتتعد انواع الطيور البحرية التي تتواجد في الجزر اليمنيةفجزيرة( المرك) لوحدها تمتاز بوجود أنواع عديدة من الطيور البحرية، وأهمها:
1. الطائر الاستوائي أحمر المنقار Red billed tropicbird .
2. الأطيش المقنع Mas Ked bady.
3. الأطيش البني Brown body.
4. النورس السويدي Sooty Gull .
5. الخرشنة البيضاء White Chee ked .
وبالإضافة إلى التنوع الكبير بالنسبة للطيور في الجزر اليمنية، فهناك تنوع حيوي بيئي؛ حيث تتوفر في الجزر اليمنية أكثر من 240 نوع من الشعاب المرجانية، و700 نوع من أسماك القرش الكبيرة.وهناك 485 نوع من الطحالب البحرية في جزر البحر الأحمر فقط.
وفي المقابل فإن الجزر اليمنية تتمتع بوجود بيئة مناسبة لسياحة الغطس والصيد، والرحالات، ومراقبة الطيور، وبيض السلاحف.
ويلعب اختلاف مواسم الرياح دوراً كبيرا.ً في المساعدة على توفير مقومات السياحة الموسمية، كما تتمتع شواطئ الجزر اليمنية بطبيعة رملية ذهبية على درجة عالية من الجمال، والصفاء، وتتعدد شواطئ الاستجمام والاسترخاء، والاصطياف، والاستماع، والسياحة البيئية.
ويوجد في الجزر اليمنية الكثير من المواقع الأثرية، والمزارات والكهوف التي تعد من أهم مقومات الجذب السياحي.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "قضايا وآراء"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2020