الجمعة, 19-أغسطس-2022 الساعة: 11:25 ص - آخر تحديث: 03:33 ص (33: 12) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
أبو راس يكتب في ذكرى إعادة تحقيقها .. الوحدة وجود وانتصار
بقلم صادق بن امين ابوراس - رئيس الموتمر الشعبي العام
أبو راس عمق الولاء والانتماء للوطن والمؤتمر .. وعنوان للقيادة والمسئولية
راسل‮ ‬القرشي
التطبيع مع الكيان الصهيوني خيانةً عظمى لشهداء الأمة كلها
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
4 عقود على رياح أغسطس وقيم الحوار المسئول
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
لماذا الشيخ/ (صادق امين ابوراس)؟!
محمد اللوزي
قناة "اللاهوية"
د. عبدالخالق هادي طواف
لن ننجر الى مستنقع التفاهة
عبدالملك الفهيدي
هل تماهي قناة (الهوية) مع العدوان في الإساءة للمؤتمر وقياداته صدفة أم إتفاق ؟
حسين علي الخلقي
(الهوية) تقزم تضحيات الشهداء من اجل الزنم والانصار عليهم الاجابة على الاسئلة
علي البعداني
المؤتمر‮.. ‬الشجرة‮ ‬الوارفة
أحمد‮ ‬أحمد‮ ‬علي‮ ‬الجابر‮ ‬الاكهومي‮*
الوحدة‮.. ‬مسئولية‮ ‬المؤتمر‮ ‬والشعب‮ ‬
خالد عبدالوهاب الشريف*
في‮ ‬ذكرى‮ ‬الوحدة‮ ‬الـ(32) لنعالج‮ ‬الأخطاء‮ ‬بكل‮ ‬الصدق‮ ‬والمسئولية‮ ‬
فاطمة الخطري*
الوحدة .. والوحدويون
جلال علي الرويشان*
فنون ومنوعات
المؤتمر نت -

المؤتمرنت -
القط "الخارق" ينقذ طبيب من السرقة والتهديد
القطط معروفة أنها تجلب الراحة للبعض، فهي طيبة المعشر ولطيفة السلوك، لكن هذا ليس كل شيء، على الأقل بالنسبة إلى قط جراح متقاعد في الولايات المتحدة.

وذكر فريد إيفريت (68 عاماً)، جراح الفم والوجه والفكين المتقاعد، أن قطته تمكنت من حمايته من سرقة وشيكة باستخدام السلاح، وفق ما أوردت وكالة “أسوشيتد برس”.

ويعيش الرجل في بلدة بيلدن بولاية مسيسيبي، وترافقه في المنزل القطة “بانديت”، وهي من فصيلة “كاليكو” المعروفة بفروها المتعدد الألوان.

ووقعت الحادثة، أواخر الشهر الماضي، عندما حاول شخصان على الأقل اقتحام منزل الطبيب المتقاعد في منتصف الليل، إذ فعلت القطة كل ما في وسعها لتحذير صاحب المنزل من الخطر المحدق فيه.

وقال فري، “أنت تسمع عن كلاب الحراسة، وهذه قطة حراسة”.

وأوضح أن مواء القطة التي كانت في المطبخ وقت الحادثة أيقظه، وبعد ذلك اندفعت القطة إلى غرفة نوم صاحبها، إذ قفزت على سريره وشرعت في سحب سريره وحكت بمخالبها جلد الطبيب المقاعد، في محاولة لتنبيهه لما يجري حول المنزل.

وعندها أدرك الرجل أن هناك شيئا ما يحدث، وقال إن القطة لم تفعل ذلك من قبل.

وبعد ذلك، نهض الرجل من سريره وارتدى ملابسه، وسار حتى صالة المنزل، وعندما أشعل الضوء رأى شابين يقفان خارج باب المنزل، وكان أحدهما يحمل سلاحاً نارياً والآخر يحاول فتح الباب عبر العتلة.

وسرعان ما امتشق الطبيب المتقاعد سلاحه الناري، وحينها فر اللصان المحتملان من المكان.

وقال فريد إنه لم يبلغ الشرطة الأميركية بما حدث، مؤكدا أن الوضع كان يمكن أن يكون مختلفاً من دون “بانديت”.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "فنون ومنوعات"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2022