الإثنين, 15-أغسطس-2022 الساعة: 07:32 م - آخر تحديث: 07:21 م (21: 04) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
أبو راس يكتب في ذكرى إعادة تحقيقها .. الوحدة وجود وانتصار
بقلم صادق بن امين ابوراس - رئيس الموتمر الشعبي العام
التطبيع مع الكيان الصهيوني خيانةً عظمى لشهداء الأمة كلها
أ. د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
المؤتمر‮.. ‬مبادئ‮ ‬وقيم‮ ‬لا‮ ‬مهادنة‮ ‬فيها‮ ‬ولا‮ ‬تراجع‮ ‬عنها‮ ‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
راسل‮ ‬القرشي
4 عقود على رياح أغسطس وقيم الحوار المسئول
يحيى‮ ‬علي‮ ‬نوري
لماذا الشيخ/ (صادق امين ابوراس)؟!
محمد اللوزي
قناة "اللاهوية"
د. عبدالخالق هادي طواف
لن ننجر الى مستنقع التفاهة
عبدالملك الفهيدي
هل تماهي قناة (الهوية) مع العدوان في الإساءة للمؤتمر وقياداته صدفة أم إتفاق ؟
حسين علي الخلقي
(الهوية) تقزم تضحيات الشهداء من اجل الزنم والانصار عليهم الاجابة على الاسئلة
علي البعداني
المؤتمر‮.. ‬الشجرة‮ ‬الوارفة
أحمد‮ ‬أحمد‮ ‬علي‮ ‬الجابر‮ ‬الاكهومي‮*
الوحدة‮.. ‬مسئولية‮ ‬المؤتمر‮ ‬والشعب‮ ‬
خالد عبدالوهاب الشريف*
في‮ ‬ذكرى‮ ‬الوحدة‮ ‬الـ(32) لنعالج‮ ‬الأخطاء‮ ‬بكل‮ ‬الصدق‮ ‬والمسئولية‮ ‬
فاطمة الخطري*
الوحدة .. والوحدويون
جلال علي الرويشان*
أخبار
المؤتمر نت - علي ولد محمد فال

المؤتمرنت -
الرئيس الموريتاني يدعو الى الغاء "العبودية" في بلاده
قال العقيد الحاكم العسكري لموريتانيا، إن العبودية موجودة في البلاد ولا يستطيع أحد نكران ذلك، داعيا إلى العمل على إلغائها بكل الطرق الممكنة.

وأضاف ولد فال في مقابلة مع صحفية "المشاهد السياسي" الموريتانية الأحد 29-10-2006 "نعم العبودية موجودة بالفعل، ولا نستطبع أن ننكر ذلك، لكن المهم أننا نعمل الآن على إلغاء العبودية بكل الطرق الممكنة، وبكل الأشكال المعروفة بها، وقد جاهرنا مراراً ولا نزال، وعبر وسائل الاعلام، بوجوب إلغاء العبودية، وأنا أكرّر الآن ما قلته مراراً، وهو نعم لإلغاء العبودية، ولإلغاء أشكال العبودية كافة".

وأضاف الرئس الموريتاني "أنا المنتسب الأول لكل مؤسّسات إلغاء العبودية، وأشجّع الثلاثة ملايين موريتاني على الانتساب إليها".

وفي سؤال عن الضمانات التي يقدمها لإلغااء العبودية، قال "نحن لا نزعم أننا في المجلس أول من يقود مثل هذه الحملة، فكما هو معروف فإن قرار إلغاء الرق في موريتانيا يعود إلى بداية القرن العشرين، بيد أنه ظلّ محدود الأثر، لذا تشكّل تيار سياسي واسع باسم حركة الحر، يدعو إلى القضاء على ظاهرة العبودية التي كانت تشمل فئات واسعة من الشعب الموريتاني تسمّى بالحراطين".

وعن سبب بقاء العبودية أو بعض أشكالها ومظاهرها، يرى ولد فال أنه يعود الى بيئة وظروف الحياة العامّة، وعدم تطوّر المجتمع، بسبب الحكم السابق. إلآن الأوضاع تغيّرت، ووسائل الاتصال والإعلام والانتقال والتأثير باتت فاعلة أكثر من ذي قبل، كما أنها رغبة حقيقية الآن من الحكم لإنهاء هذا العيب غير المقبول على الإطلاق.

وكان العقيد ولد فال قد أطاح بالرئيس الموريتاني السابق ولد الطايع بانقلاب عسكري في الثالث من أغسطس 2005.

يشار لى أن العبودية في موريتانيا ألغيت رسميا منذ 1981، وصدر قانون اكثر تشددا حولها في 2003،إلا أن ممارسة بعض أشكالها في بعض المناطق لا تزال قائمة.









أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2022