السبت, 01-أكتوبر-2022 الساعة: 11:55 ص - آخر تحديث: 02:22 ص (22: 11) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
الوهج‮ ‬السبتمبري‮ ‬الأكتوبري‮ ‬العظيم
صادق‮ ‬بن‮ ‬أمين‮ ‬أبوراس - رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام
ثورة‮ ‬26‮ ‬سبتمبر‮ ‬وستة‮ ‬عقود‮ ‬مضت‮ ‬من‮ ‬نضال‮ ‬اليمانيين
أ‮.‬د‮/ ‬عبدالعزيز‮ ‬صالح‮ ‬بن‮ ‬حبتور‮❊‬
"صناعة الإسمنت".. مستقبل واعد وخطوات بإتجاه تحقيق الإكتفاء الذاتي
شوقي‮ ‬شاهر
ليس مجرد شعار ..بل ثورة
توفيق الشرعبي
المؤتمر‮.. ‬عقود‮ ‬من‮ ‬الإنجازات‮ ‬التنموية‮ ‬والسياسية‬‬‬‬‬
م‮. ‬هشام‮ ‬شرف‮ ‬عبدالله‮ ❊‬‬‬‬‬
سلام ومحبة
الشيخ‮ ‬أكرم‮ ‬علي‮ ‬الشعيري‮ ❊‬‬‬‬‬
ذكرى‮ ‬تأسيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬والميثاق‮ ‬الوطني‬‬‬‬
هاشم‮ ‬سعد‮ ‬بن‮ ‬عايود‮ ‬السقطري‮ ❊
(الميثاق الوطني) المرجعية الحقيقية للخروج من الأزمات
الشيخ جابر عبدالله غالب الوهباني ❊
المؤتمر.. منطلق البناء والتنمية والديمقراطية
فاطمة الخطري*
ذكرى‮ ‬أربعة‮ ‬عقود‮ ‬على‮ ‬تأسيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام‮
علي‮ ‬ناصر‮ ‬محمد
بطاقة معايدة لليمن الموحد
د. عبدالخالق هادي طواف
أربعون عاماً من مسيرة النجاحات المؤتمرية
خالد سعيد الديني
أبو راس عمق الولاء والانتماء للوطن والمؤتمر .. وعنوان للقيادة والمسئولية
راسل‮ ‬القرشي
لماذا الشيخ/ (صادق امين ابوراس)؟!
محمد اللوزي
أخبار
المؤتمر نت - أشارت مجموعة من الأبحاث إلى أن "حوالي نصف سكان العالم" قد يتمتعون بمناعة طبيعية ضد فيروس كورونا المستجد،

المؤتمرنت -
أبحاث تكشف مفاجأة علمية بشأن كورونا
أشارت مجموعة من الأبحاث إلى أن "حوالي نصف سكان العالم" قد يتمتعون بمناعة طبيعية ضد فيروس كورونا المستجد، وفقا لما نقلت قناة الحرة عن صحيفة "ديلي ميل".

وبحسب الصحيفة، فقد توصلت اختبارات أجريت على عينات متبرع بها من الدم في الولايات المتحدة أن نحو 50 بالمئة منها تمتلك الخلايا التائيّة "T-cells" المناعية، والتي أبدت رد فعل ضد فيروس كورونا.

ويشير العثور على تلك الخلايا إلى أن أجساد المتبرعين قد تمتلك قدرة طبيعية على محاربة الفيروس.

ولفت الطبيب بيتر دوشي، في مقال نشر بالمجلة الطبية البريطانية، الخميس، إلى أدلة تشير إلى أن البعض قد يكون لديهم نوع من الحماية من الفيروس.

ودفع الاكتشاف العلماء للنظر بتمعن في الخلايا التائيّة، والتي تعتبر جزءا من جهاز المناعة التكيفي، كما هي الأجسام المضادة.

ويعتقد الخبراء أن بعض الأشخاص ربما قد طوروا تلك الخلايا المقاومة للعدوى جراء التعرض لفيروسات أخرى من عائلة كورونا، ما يؤهل الخلايا التائيّة للتعامل مع النوع المستجد منها بسبب تشابهها.

وبحسب ما نشرته المجلة الطبية، فإن الخلايا التائيّة معروفة بقدرتها على التأثير على شدة تأثير المرض وقابلية الإصابة بالعدوى في المستقبل.

ويشدد المقال على أن الدراسات بشأن هذا النوع من الخلايا قد يساعد بتسليط الضوء على ألغاز أخرى تتعلق بفيروس كورونا، مثل أسباب نجاة بعض الأطفال بشكل مفاجئ من وطأة المرض، وأسباب اختلاف تأثير العدوى وتباينها من شخص لآخر، بالإضافة إلى ارتفاع معدلات العدوى دون أعراض لدى بعض الفئات، أو شدة أعراض الإصابة بمرض كوفيد-19 لدى كبار السن.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2022