الثلاثاء, 30-نوفمبر-2021 الساعة: 11:43 ص - آخر تحديث: 02:44 ص (44: 11) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
عيد‮ ‬الحرية‮ ‬والاستقلال‮ ‬والوحدة
بقلم‮/‬صادق‮ ‬أمين‮ ‬أبو‮ ‬راس - رئيس‮ ‬المؤتمر‮ ‬الشعبي‮ ‬العام
نوفمبر‮ ‬الاستقلال‮.. ‬استحقاق‮ ‬وطني‮ ‬جديد
بقلم‮ / ‬خالد‮ ‬الشريف‮ ❊‬
طريقهم‮ ‬طريقنا
أحمد‮ ‬عبادي‮ ‬المعكر‮❊‬
جورج قرداحي الحُر ولبنان الذي نعتزّ به
ا. د. عبد العزيز صالح بن حبتور
استلهام‮ ‬مآثر‮ ‬الثورة
توفيق‮ ‬عثمان‮ ‬الشرعبي
وفي‮ ‬أكتوبر‮ .. ‬تتجدد‮ ‬الذكريات
د‮. ‬عبدالوهاب‮ ‬الروحاني
14 اكتوبر‮ .. ‬ثورة‮ ‬الاستقلال‮ ‬والوحدة
أحمد‮ ‬الزبيري‮ ‬
الأجيال والوعي بواحدية الثورة اليمنية
د. قاسم لبوزة*
سبتمبر.. صفحة بيضاء لا تُطوى
د. وهيبة فارع
26 سبتمبر.. ثورة وطنية متجددة
بقلم/ يحيى علي الراعي*
الثورة اليمنية أعداء الأمس.. تحالف العدوان اليوم
بقلم/ غازي أحمد على محسن ❊
اليوم‮ ‬المجيد‮ ‬في‮ ‬تاريخ‮ ‬الشعب‮ ‬
نبيل‮ ‬الحمادي‮❊ ‬
سبتمبر‮.. ‬التزام‮ ‬مؤتمري
نجيب‮ ‬شجاع‮ ‬الدين
مجتمع مدني
المؤتمر نت - ربطت دراسة جديدة بين "فيتامين د" ومرض السمنة، وعلى الرغم من أن هذا الرابط قد يبدو غريبا للوهلة الأولى، إلا أن الأسباب والنتائج التي قدمتها الدراسة

المؤتمرنت -
لن تصدق.. هذا الفيتامين يمنع السمنة
تعتبر أمراض السمنة من أكثر الأمراض شيوعاً في العالم في الوقت الحالي، بسبب التغذية السيئة، ونظام الحياة السريع وانخفاض الأنشطة البدنية. وفي هذا السياق، ربطت دراسة جديدة بين "فيتامين د" ومرض العصر، وعلى الرغم من أن هذا الرابط قد يبدو غريبا للوهلة الأولى، إلا أن الأسباب والنتائج التي قدمتها الدراسة قد تجعل من الأمر جليا.

وأكد العلماء في مركز "تافتس نيو إنغلاند" الطبي أن المستويات المنخفضة من هذا المكون مرتبطة بزيادة دهون الجسم، بالإضافة إلى جعل الجسم مرشحا للإصابة بمرض السكري.

كما اعتبرت الدراسة بشكل واضح أن الأشخاص الذين يعانون من نقص "فيتامين د" لديهم فرصة أكبر لتراكم الأنسجة الدهنية حول البطن، فضلاً عن زيادة الوزن بسرعة وبالتالي تصبح السمنة أمرا واقعا.

التمثيل الغذائي وزيادة الوزن
يشار إلى أن العلماء يؤكدون أن "فيتامين الشمس" يلعب دورا مباشرا بعملية التمثيل الغذائي، ومسؤول عن الأداء الطبيعي وتطور كل من العضلات والأعصاب لذلك عند عدم توافر نسبة مناسبة منه في الجسم، تظهر أمراض العظام أو العضلات أو التنكس العصبي.

كذلك، يعتبر هذا الفيتامين الوحيد القابل للذوبان في جسم الإنسان، بالإضافة إلى أنه المركب الوحيد الذي يمكن تصنيعه في الجلد عن طريق التعرض لأشعة الشمس، لكن المدخول اليومي الذي يحصل عليه الجسم عن طريق الجلد أو تناول الطعام يعتبر قليلا نسبيا. بحسب التقرير المنشور في موقع "tododisca".

إلى ذلك، أشار تقرير آخر نشر في مجلة "medicircle" الطبية الأميركية، إلى أن نقص "فيتامين د" يسهم بظهور مشاكل تتعلق بعملية التمثيل الغذائي وزيادة الوزن، مع تراكم الكوليسترول في الجسم.

كما رصد الباحثون مشاكل أخرى مثل ارتفاع الدهون الثلاثية وارتفاع مستويات الكوليسترول، والتي تعتبر من أعراض اضطرابات التمثيل الغذائي.

يذكر أن هذا "الفيتامين" يلعب دورا أساسيا لدى كافة الكائنات الحية ومن بينها الإنسان، حيث يعتبر مسؤول عن امتصاص عنصري الكالسيوم والفوسفور التي تقوم بدورها بتمتين الهيكل العظمي.








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "مجتمع مدني"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2021