الأحد, 19-مايو-2024 الساعة: 02:17 ص - آخر تحديث: 02:02 ص (02: 11) بتوقيت غرينتش      بحث متقدم
إقرأ في المؤتمر نت
المتوكل.. المناضل الإنسان
بقلم/ صادق بن أمين أبوراس رئيس المؤتمر الشعبي العام
صديقي بن مساعد بن حسين سجل تاريخه الوطني بأحرف من نور في اليمن العظيم
أ.د. عبدالعزيز صالح بن حبتور
ضبابية المشهد.. إلى أين؟
إياد فاضل*
شوقي هائل.. الشخصية القيادية الملهمة
راسل القرشي
7 يناير.. مكسب مجيد لتاريخ تليد
عبدالعزيز محمد الشعيبي
المؤتمر بقيادة المناضل صادق أبو راس
د. محمد عبدالجبار أحمد المعلمي*
«الأحمر» بحر للعرب لا بحيرة لليهود
توفيق عثمان الشرعبي
‏خطاب الردع الاستراتيجي والنفس الطويل
علي القحوم
ست سنوات من التحديات والنجاحات
أحمد الزبيري
أبو راس منقذ سفينة المؤتمر
د. سعيد الغليسي
عن هدف القضاء على حماس
يحيى علي نوري
14 ‬أكتوبر.. ‬الثورة ‬التي ‬عبـّرت ‬عن ‬إرادة ‬يمنية ‬جامعة ‬
فريق‮ ‬ركن‮ ‬الدكتور‮/ ‬قاسم‮ ‬لبوزة‮*
‬أكتوبر ‬ومسيرة ‬التحرر ‬الوطني
بقلم/ غازي أحمد علي*
أخبار
المؤتمر نت - رفع الأمين العام للمؤتمر الشعبي العام الأستاذ غازي أحمد علي محسن، برقية تهنئة إلى رئيس المؤتمر الشعبي العام  الأخ صادق امين ابوراس، بمناسبة العيد الوطني الـ33 لقيام الجمهورية اليمنية وإعادة تحقيق الوحدة اليمنية في 22 مايو 1990م

المؤتمرنت -
الأمين العام: أعداء اليمن يحاولون تمزيق الوحدة وشعبنا سيُحبط مخططاتهم
رفع الأمين العام للمؤتمر الشعبي العام الأستاذ غازي أحمد علي محسن، برقية تهنئة إلى رئيس المؤتمر الشعبي العام الأخ صادق امين ابوراس، بمناسبة العيد الوطني الـ33 لقيام الجمهورية اليمنية وإعادة تحقيق الوحدة اليمنية في 22 مايو 1990م، جاء فيها:

الأخ/ صادق امين ابوراس - رئيس المؤتمر الشعبي العام - المحترم

يطيب لي باسمي ونيابة عن أعضاء الأمانة العامة وقيادات وقواعد المؤتمر الشعبي العام وأنصاره كافة، أن أُهنئكم بمناسبة العيد الوطني الثالث والثلاثين لقيام الجمهورية اليمنية وإعادة تحقيق الوحدة اليمنية في الثاني والعشرين من مايو 1990م والذي كان وسيظل يوماً يمنياً خالداً في حياة وواقع وتاريخ ووجدان الشعب اليمني.

إنه لمن المؤسف أن يأتي العيد الوطني للجمهورية اليمنية في وقت يعيش فيه شعبنا اليمني أخطر المراحل في تاريخه المعاصر ذلك انه ورغم الهدنة التي نعيشها والتي خففت قليلاً من المعاناة المستمرة منذ ثماني سنوات من العدوان إلا أن طبيعة الأوضاع والظروف التي تشهدها الساحة الوطنية تؤكد بأن أعداء اليمن يحاولون الانتقال من مرحلة العدوان العسكري المباشر إلى مرحلة اخرى وهي استكمال اهداف عدوانهم بطرق غير مباشرة عبر السعي لتنفيذ مشاريع استهداف الوحدة الوطنية لليمن وشعبه ومحاولة تبني ودعم مشاريع التمزيق والتجزئة ودعوات الانفصال والمناطقية والقروية وكل المشاريع ذات العناوين الصغيرة والتمزيقية والتي يقودها وينادي بها شرذمة من أبناء جلدتنا الذين باعوا أنفسهم ووطنهم وشعبهم لقوى العدوان وأعداء اليمن مقابل ثمن بخس دراهم معدودة وتحقيق مصالحهم الشخصية على حساب مصلحة اليمن وشعبه.

إننا ونحن ندرك خطورة المشاريع التي يراد تنفيذها ضد الشعب اليمني ووحدته وسيادته واستقلالية فإننا على ثقة أن شعبنا اليمني الذي قدم التضحيات على مدى ستة عقود منذ قيام ثورته الخالدة 26 سبتمبر و14 أكتوبر منها ثماني سنوات من العدوان العسكري المباشر والحصار الظالم سيقف بشموخ وصمود في مواجهة ومقاومة كل مشاريع التقسيم والتجزئة والتشطير من أي جهة كانت ومن أي قوى دعمت أكانت اقليمية أو دولية لإدراكه أن أمن واستقرار اليمن لن يكون إلا في وحدته التي تعد ضمانا لقوة وإزدهار اليمن وعزة وكرامة اليمنيين.

إننا في الأمانة العامة للمؤتمر الشعبي العام إذ نجدد لكم التهنئة بهذه المناسبة، فإننا نعاهد الله وشعبنا ونعاهدكم أن نظل أوفياءً للوحدة اليمنية وفي مقدمة المدافعين عنها ومن خلفنا قيادات وقواعد المؤتمر الشعبي العام وأنصاره وأبناء شعبنا اليمني كافة والذين سيتصدون لكل المؤامرات والمخططات التي تحاك ضد اليمن ووحدته.

عاش اليمن واحداً موحداً.

وتقبلوا فائق التحية والتقدير

اخوكم / غازي احمد علي محسن
الامين العام للمؤتمر الشعبي العام








أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
حول الخبر إلى وورد
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر
المزيد من "أخبار"

عناوين أخرى متفرقة
جميع حقوق النشر محفوظة 2003-2024